منير حاجي: 12 جمعية للتونسيين بالخارج تبرعت بحوالي مليار و200 ألف دينار لمجابهة كورونا

نشر من طرف مروى بن كيلاني في الخميس 22 جويلية 2021 - 12:55
اخر تاريخ تحديث الإثنين 20 سبتمبر 2021 - 15:14

أفاد منير حاجي مدير عام الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي بأن حوالي 12 جمعية للتونسيين بالخارج تبرعت بحوالي مليار و200 ألف دينار لدى مصالح الاتحاد لفائدة المستشفيات والمؤسسات الصحية في تونس خلال الفترة المتراوحة من نوفمبر 2020 إلى حدود جويلية 2021، وهو ما يؤشر على المساهمة الكبيرة للتونسيين في مجابهة جائحة كورونا حسب تعبيره.

وأضاف منير حاجي لدى مداخلته اليوم الخميس 22 جويلية 2021 في برنامج "سمارت كونسو" على إذاعة "اكسبراس اف ام" أن الهبات المقدمة لفائدة المستشفيات والمؤسسات الصحية تتمثل خاصة في أسرة ومكثفات أكسيجين وأجهزة أكسيجين وكمامات طبية وغيرها.

وأوضح مدير عام الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي أنه تم إطلاق مبادرة تتمثل في توزيع أجهزة التنفس على مرضى كورونا من العائلات الفقيرة ومحدودة الدخل، مشيرا إلى بعض الصعوبات في اقتناء هذه الأجهزة ومدى نجاعتها في تخفيف الضغط على المستشفيات ومتابعة مرضى كورونا وإنقاذهم دون حاجتهم إلى مغادرة منازلهم.

كما تحدث عن مساهمة الاتحاد العضو في اللجنة الوطنية لمجابهة الكوارث وتفاديها في التنقل للمناطق النائية والأحياء لتسجيل المواطنين على منظومة التلقيح.

2 commentaires

J’aime

Commenter

في نفس السياق

التمديد في موسم التخفيضات

 

- الخميس 16 سبتمبر 2021 - 10:42