كتلة قلب تونس تعتزم تكوين لجنة تحقيق برلمانية في ملابسات تعطيل عمل المجلس

نشر من طرف نور الدريدي في الخميس 25 مارس 2021 - 09:29
اخر تاريخ تحديث الأحد 25 جويلية 2021 - 04:48

 

أعلن رئيس كتلة قلب تونس بمجلس نواب الشعب، أسامة الخليفي، وعدد من أعضاء الكتلة، اعتزامهم تكوين لجنة تحقيق برلمانية في ملابسات تعطيل سير عمل المجلس، وفق بلاغ أصدره المجلس.

وأعرب الخليفي والوفد المرافق له، أثناء لقائهم، امس الاربعاء، رئيس مجلس نواب الشعب، راشد الغنوشي، عن رفضهم لما يشهده عمل مجلس نواب الشعب في المدة الأخيرة من تعطيل ومن خروقات متواصلة لنظامه الداخلي، ما أثّر سلبا على سير النشاط البرلماني وعلى صورة المؤسسة التشريعية.

كما عبّر أعضاء الكتلة عن "استيائهم الشديد" مما اعتبروه "التعطيل المتعمّد الذي استمر على امتداد أكثر من سنة، بهدف ترذيل مؤسسات الدولة والبرلمان على وجه الخصوص"، مشيرين إلى انعكاسات هذه الوضعية السلبية على استقرار البلاد وعلى تقدّم مسارها التنموي.

وتطرّق أعضاء الكتلة، وفق البلاغ، إلى الوضع العام بالبلاد وسبل الخروج من الأزمة السياسية، مؤكدين ضرورة الاهتمام بخدمة مشاغل التونسيين واحتياجاتهم، والدور الأساسي الذي يضطلع به المجلس في هذا المجال من خلال ممارسته لمختلف الوظائف الموكولة له بموجب الدستور.

وذكر البلاغ أن اللقاء انعقد بحضور النائب الأول لرئيس المجلس، سميرة الشواشي.

في نفس السياق