حزب "الشعب يريد" يحيل لمحكمة المحاسبات "أدلّة قاطعة" على تمويل أجنبي لحملة سعيّد الانتخابية

أعلن حزب "الشعب يريد" في بلاغ، اليوم 20 مارس 2021، أنّه حصل على "أدلة ثابتة وقاطعة" حول استعانة قيس سعيد بجهة أجنبية خلال الحملة الانتخابية سنة 2019.

وأفاد الحزب بأنّه "بعد عرض الأدلة على لجنة قانونية برئاسة أستاذة القانون الدستوري منى كريم ومعاينة الإخلالات الخطيرة والأدلة القاطعة حول ثبوت تمويل أجنبي، فقد تقدمت الهيئة في شخص ممثلها القانوني المدير التنفيذي للحزب نجد الخلفاوي بتقرير مفصل لمحكمة المحاسبات يوم أمس الجمعة 19 مارس 2021".

وأشار البلاغ إلى أنّ الحزب سيعقد لاحقا ندوة صحفية لإنارة الرأي العام حول مختلف تفاصيل هذه القضية.

في نفس السياق