تونس تعتزم عرض تراخيص لاستكشاف النفط باستثمارات بقيمة 80 مليون دولار

نشر من طرف الشاهد في الخميس 1 أفريل 2021 - 14:32
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 27 جويلية 2021 - 00:05

قالت وزارة الطاقة في تونس اليوم الخميس إنها ستطرح أربعة تراخيص لاستكشاف النفط هذا العام باستثمارات تقارب 80 مليون دولار، وقالت إنه ليست هناك نية لشركة رويال دوتش شال مغادرة تونس.

وقالت رانيا المرزوقي مديرة الاستكشاف بوزارة الطاقة في تصريح لرويترز اليوم: "من المتوقع أن تمنح تونس أربع رخص استكشاف هذا العام باستثمارات قد تصل 20 مليون دولار لكل رخصة".

وتراجع عدد تراخيص الاستكشاف في تونس من 52 في 2010 إلى 24 فقط في 2020 بسبب التعقيدات الإدارية ومناخ الاستثمار جراء تنامي حركات احتجاجية تسببت في تعطيل الإنتاج في حقول نفط وغاز بالجنوب التونسي في السنوات الماضية.

وقالت مصادر لرويترز الأسبوع الماضي إن شل عينت بنك الاستثمار روتشيلد أند كو لبيع أصولها التونسية، التي تشمل حقلين بحريين للغاز ومنشأة إنتاج برية، وإن إيني، التي تعمل في تونس منذ 1961، عينت بنك الاستثمار لازارد لتولي عملية البيع أيضا.

وقال رشيد بن دالي مدير عام المحروقات في مؤتمر صحفي "شل أبلغتنا أنه ليس لديها نية لترك البلاد.. لكن في ما يخص إيني فهي تخطط لبيع المساهمات في البلدان التي يكون الإنتاج فيها منخفضا في إطار سياسة الشركة".

وأضاف "الأمر لا يتعلق بالوضع الحالي، بل في إطار سياسة عامة للشركة، ولكن إيني مثلا لديها مشاريع جديدة في تونس في الطاقات المتجددة ومهتمة بمشاريع أخرى في تونس".

وكان رئيس الحكومة هشام مشيشي التقى أمس، سفير بريطانيا بتونس ومستثمرين إنقليزيّين في قطاع الطاقة عن شركة « Anglo Tunisian Oil and Gaz»  بحضور وزير الصناعة والطاقة والمناجم بالنيابة، محمّد بوسعيد. وتناول اللقاء سبل تطوير نشاط هذه الشركة بتونس وحلحلة بعض الإشكاليات التي تعيق نشاطها، وفق ما أفاد به بلاغ لرئاسة الحكومة.

والأسبوع الماضي استقبل المشيشي، رئيس مؤسسة "مازرين اينرجي" الناشطة في قطاع الطاقة في قبلّي. وقالت رئاسة الحكومة في بلاغ، إنّ المشيشي شدّد، خلال اللقاء، على ضرورة دعم هذه الاستثمارات وتذليل الصعوبات أمام المستثمرين من أجل خلق مواطن شغل جديدة،

ومن جهته أكد رئيس مؤسسة "مازرين اينرجي" أن مؤسسته تشارك في المجهود التنموي والاجتماعي بجهة قبلي، إضافة إلى دورها الاستثماري، وستوسع نشاطها في مجال إنتاج البترول انطلاقا من السداسي الثاني لهذه السنة بنسبة 5 في المائة من الإنتاج الوطني للبترول، وفق المصدر نفسه.

في نفس السياق