تمديد عمل وحدة التصرف الخاصة بمفاوضات "الأليكا"

نشر من طرف الشاهد في الثلاثاء 25 ماي 2021 - 19:34
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 18 جانفي 2022 - 13:27

مددت رئاسة الحكومة مدة عمل وحدة التصرف حسب الأهداف الخاصة بالمفاوضات بين تونس والاتحاد الأوروبي حول اتفاق التبادل الحر المعمق والشامل "الأليكا" لخمس سنوات.

ومكنت الحكومة وحدة التصرف حسب الاهداف الخاصة بالمفاوضات المتعلقة باتفاق الأليكا التي احدثتها سنة 2016، الى جانب لجنة القيادة الوزارية، من فترة عمل تمتد لخمس سنوات.

وصدر قرار التمديد لعمل الوحدة بموجب امر حكومي بالرائد الرسمي الصادر يوم 25 ماي 2021، تحت عدد 352 لسنة 2021 مؤرخ في 21 ماي 2021 يتعلق بتنقيح الأمر الحكومي عدد 464 لسنة 2016 المؤرخ في 8 أفريل 2016

وتوقفت المفاوضات بين تونس والاتحاد الاوروبي بشأن اتفاق التبادل الحر المعمق والشامل، خلال شهر جويلية 2019، في وقت شهد فيه الاتحاد الاوروبي انتخابات برلمانية وتونس انتخابات برلمانية ورئاسية.

وصرح رئيس المبادرة المتوسطية للتنمية، غازي بن أحمد، لـ(وات)، يوم 10 جويلية 2019، أنّ المفاوضات بين تونس والاتحاد الاوروبي حول اتفاقية التبادل الحر الشامل والمعمق (الأليكا) لم تتوقف بالكامل، لكنها أرجئت لعوامل انتخابية في أوروبا وتونس.

وتوقع بن أحمد، الذي يتابع عن قرب المسائل المتصلة بملف "الأليكا "، انذاك، أن تعود المفاوضات مجددا، خلال الثلاثى الاول من سنة 2020، مع فرق تفاوض جديدة، ستنبثق عن الانتخابات في أوروبا وفي تونس". ويعيش العالم منذ مطلع سنة 2020، على وقع تفشي جائحة كوفيد -19 التي ادت الى توقف عديد القطاعات وحركة التنقل وغيرت النظرة الى الاتفاقيات التجارية القائمة. وانطلقت المفاوضات بين تونس والاتحاد الاوروبي حول ملف "الأليكا"، والتي تهدف الى مزيد ادماج الاقتصاد التونسي، رسميا، في أكتوبر 2015، وشهدت عدة جولات، علما بأن الاتحاد اقترح على تونس هذا الاتفاق سنة 2012 في إطار ما يعرف ب"الشراكة المميزة".

وتتولى الوحدة القيام خاصة الإشراف على تقدم أعمال فرق العمل القطاعية المكلفة بإعداد المقترحات في إطار المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي والتنسيق بين مختلف الأطراف المعنية بالاتفاق وعقد اجتماعات دورية مع رؤساء فرق العمل والتنسيق.

كما تعمل على التنسيق والإعداد لاجتماعات اللجنة الوطنية المكلفة بإعداد المفاوضات بين تونس والاتحاد الأوروبي حول اتفاق التبادل الحر المعمق والشامل وضبط برنامج العمل المتعلق بها والمشاركة فيها.

وتشرف الوحدة، ايضا، على تنفيذ التوصيات المنبثقة عن اللجنة الوطنية المكلفة بإعداد المفاوضات بين تونس والاتحاد الأوروبي حول اتفاق التبادل الحر المعمق والشامل وضبط برنامج العمل المتعلق بها والمشاركة فيها بما في ذلك ما يتعلق بالتواصل واستشارة الهياكل المهنية ومختلف مكونات المجتمع المدني عند الاقتضاء.

ويترأس الوحدة رئيس بخطة لا تقل عن مدير عام إدارة مركزية مكلف بالإشراف على الوحدة وتسييرها والسهر على إنجاز المهام الموكولة اليها ويمكنها الاستعانة بخبراء من القطاع العام أو الخاص وذلك طبقا للقوانين والتراتيب الجاري بها العمل.

واحدثت الحكومة لجنة قيادة وزارية تتولى متابعة وتقييم المهام الموكولة للوحدة بالاعتماد على عدة مقاييس من بينها تقدم الإعداد لمختلف دورات المفاوضات والوثائق التي يتم إعدادها من قبل الوحدة لتأطير الإعداد للمفاوضات وتقدم إنجاز الدراسات.

في نفس السياق