تزامنا مع احياء الذكرى العاشرة للثورة..المحامون في سيدي بوزيد يحتجون للتنديد بتفاقم وتأزم الأوضاع

نشر من طرف مروى بن كيلاني في الخميس 17 ديسمبر 2020 - 11:52
اخر تاريخ تحديث الأربعاء 22 سبتمبر 2021 - 21:53

 نفّذ المحامون، في ولاية سيدي بوزيد، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية تزامنا مع احياء الذكرى العاشرة لثورة الحرية والكرامة، تنديدا بما آلت إليه الاوضاع في مختلف المجالات، وللتأكيد على دور المحاماة في اصلاح المسار وتحقيق أهداف الثورة.
وبيّن رئيس الفرع الجهوي للمحامين بسيدي بوزيد، الهاشمي العيفي، في تصريح لـ(وات)، ان الوقفة الاحتجاجية اليوم، تتنزل في اطار "ارجاع الامور الى نصابها واعادة بوصلة المحاماة مثلما كانت يوم 17 ديسمبر 2010 حين احرق محمد البوعزيزي جسده احتجاجا على تأزم الاوضاع الاقتصادية"، على حد قوله.
ملاحظا، أنه وبعد عشر سنوات، "تفاقم الوضع وأصبحت الدولة مهددة والوطن مهدد أيضا لذلك تحتج المحاماة اليوم مثل ما كانت متواجدة في اللحظة الفارقة لاندلاع شرارة الثورة، وبعد ان انسدت كل الافق السياسية والاجتماعية والاقتصادية واستشرى الفساد في كل الادارات وغاب القانون وتعطلت العدالة منذ اكثر من شهر وهو وضع لا يقبل ولا يسكت عنه"، وفق تعبيره.
وأكد، ان كل المحامين سيكونون في الصفوف الاولى للدفاع على المكتسبات المدنية والحداثية واركان الدولة، وسيخوضون كل الاشكال النضالية في سبيل ذلك.

في نفس السياق