بعد التطبيع الصهيوني الإماراتي.. 4 دول عربية على مسار التطبيع

نشر من طرف محمد علي الهيشري في الإثنين 17 أوت 2020 - 13:41
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 - 06:09

 

بعد إعلان الإمارات والكيان الصهيوني تدشين العلاقات الثنائية بينهما، قال وزير المخابرات الصهيوني إيلي كوهين في تصريح لإذاعة الجيش الصهيوني حسب ما نقلته قناة الجزيرة، "سيتم توقيع اتفاقيات أخرى مع المزيد من دول الخليج والدول الإسلامية في أفريقيا".

وتابع قائلا "أعتقد أن البحرين وسلطنة عمان على جدول الأعمال بالتأكيد. بالإضافة إلى ذلك، فهناك في تقديري فرصة بالفعل العام المقبل لاتفاق سلام مع دول أخرى في أفريقيا، وعلى رأسها السودان".

من جانبه، صرّح مستشار الأمن القومي الأميركي روبرت أوبراين في مقابلة مع قناة "إن بي سي" NBC الأميركية أن الهدف الأكبر في مسار التطبيع فهو السعودية.

وقال أوبراين إن الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي "يشكل انجازا كبيرا، وتطلب شجاعة كبيرة من القادة، وهناك أمل بالبناء على ما تم تحقيقه".

وردا على سؤال عما إذا كان من الممكن أن تكون السعودية الدولة التالية في عقد اتفاق مع إسرائيل، قال أوبراين إن ذلك ممكن وإنه يأمل أن "يرى الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد محمد بن سلمان هذا الإنجاز، وأن يدركا أن ذلك سيكون عظيما للسعودية وللعرب والمسلمين".

وأضاف المسؤول الأميركي أن الخروج من الاتفاق النووي الموقع مع إيران عام 2015 كان هو الأساس لاتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل.

في نفس السياق