النائب حياة العمري: نواب عاينوا الفساد صباحًا وبرّروا له مساءً

نشر من طرف نور الدريدي في الجمعة 22 جانفي 2021 - 14:50
اخر تاريخ تحديث الإثنين 19 أفريل 2021 - 07:46

 

أدانت النائبة عن حركة النهضة حياة العمري ما اعتبرته " تبرير نواب في مجلس الشعب للفساد"، وأشارت في تدونة نشريتها على صفحتها بالفايسبوك ان احد زملائها في البرلمان وهو النائب عن الكتلة الوطنية فاكر الشويخيي عاين الفساد صباحا وبرره مساء.

و علقت حياة العمري على تدوينة الشويخي بالقول "عينة عن أسباب انتشار الفساد عندما يجد من يبرره !!!هذا أحد الزملاء بالبرلمان في نفس اليوم في الصباح يؤكّد انه عاين بنفسه كميات كبيرة سيتم اتلافها و هو نوع من الفساد و في المساء يبرر له".

وأضافت " والسبب انني ادعيت ذلك باطلا لانه عندي حسابات مع هذه المؤسسة بسبب قريبا لي يشتغل فيها..أولا هذه اول مرة اعلم انه لي قريب في هذه المؤسسة، اريد ان أقول لزميلي ماذبيا تعرفني عليه خليني انبشر العائلة انه لنا أحد الأفراد ضائع و لم ننتبه لذلك".

وتابعت "زميلي انت او غيرك لن يثنيني عن العمل من أجل هذا الوطن. و لعلمك بطبعي لا أتكلم عن أي ملف الا بعد التثبت و الحصول على القرائن و الأدلة. مقاومة الفساد أفعال و ليست شعارات !!!"

فساد

فساد

فساد

كذلك نشرت العمري تدوينة ثانية للنائب عن حركة الشعب محسن العرفاوي الذي برّر الاخر الفساد بديوان التجارة رغم انه عيانه في اطار زيارة فجئيةللجنة الفلاحة والامن الغذائي والتجارة.

وقالت العامري " عينة ثانية عن أسباب انتشار الفساد عندما يجد من يبرره !!!

بعض النواب فاهمين الدور التشريعي بالغالط....

التشريع للفساد !"

فساد

فساد

فساد

يذكر أن لجنة الفلاحة والأمن الغذائي،تحولت امس الخميس، إلي ميناء رادس بخصوص شبهات في إستيراد كميات من الارز والقهوة والسكر والحليب غير صالحين للإستهلاك.

وقالت النائبة حياة العمري في تصريحات اعلامية ع ان هذه الزيارة جاءت في إطار دورهم الرقابي لمعاينة كميات سيتم إتلافها من الارز والقهوة والسكر والحليب.

وعبرت العمري عن إرتياحها للتجاوب الإيجابي معهم، لافتة النظر إلى أنها سبق وطرحت ملفات فساد وتمت إحالتها على أنظار القضاء، وفق تعبيرها.

يشار إلى أنّ 5 شحنات أرز مستوردة أصابها السوس، وقد وصلت خلال إشراف محمد المسيليني (حركة الشعب) على وزارة التجارة في حكومة إلياس الفخفاخ المستقيلة.

وكشف تقرير لجنة خبراء، نشرت النائب حياة العمري نسخة منه، تواجد كبير لحشرة السوس الميت في كمية من الأرز التايلاندي وصلت إلى تونس يوم 30 ماي 2020 ومكثت بميناء رادس 116 يوما إضافة إلى 32 يوم تفريغ. وكشف التقرير أيضا أن السوس تم أثناء عملية التعليب مؤكدا أنه تمت مداواتها لعدة مرات على عكس العادة للقضاء على حشرة السوس كما تم تركيز 2 غربال للقيام بعملية عزل السوس. وأورد التقرير أنه “تم توقيف الإنتاج لتواجد أعداد هائلة من السوس” في شحنة من الارز التايلاندي دخلت تونس يوم 20 جوان 2020. كما أظهر التقرير أن شحنتين من الأرز التايلاندي دخلتا تونس في 6 أوت 2020 وفي 16 اوت 2020 ومكثتا بالميناء اكثر من 120 يوما، تحتويان على إصابات متفاوتة من حشرة السوس، إضافة إلى شحنة أخرى دخلت تونس يوم 29 جوان 2020 وتم اكتشاف احتوائها على أعداد هامة من حشرة السوس. وخلص التقرير إلى وجود قرابة 1000 طن بین ارز تيلاندي و ارز ابيض بشركة الأكياس منها قرابة 600 طن  تمت مداواتها لوجود حشرة السوس.

في نفس السياق