المشيشي: تلقيح كل التونسيين هو أولوية الأولويات

نشر من طرف الشاهد في السبت 24 جويلية 2021 - 19:27
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 05:42

في إطار مواصلة تفقد مراكز التلقيح في الأرياف والمناطق الداخلية أدى رئيس الحكومة هشام مشيشي اليوم السبت 24 جويلية 2021 مرفوقا بوالي زغوان صالح مطيراوي زيارة تفقدية إلى كل من مركز التلقيح بالناظور ومركز التلقيح بصواف الذي تنطلق منه الفرق المتنقلة للتلقيح بالأرياف والمناطق البعيدة.

وعاين رئيس الحكومة سير عملية التلقيح بالمركزين بدء باستقبال الموطنين واجراء الفحص الطبي قبل تلقي جرعة التلقيح والمتابعة الطبية للتأكد من سلامة الملقحين.

كما تحادث رئيس الحكومة مع الإطار الطبي والإداري وفرق المتطوعين الساهرين على تأمين عملية التطعيم مستمعا إلى مشاغلهم واقتراحاتهم للترفيع في نسق حملة التلقيح والوصول إلى المواطنين الذين يقطنون في الأرياف والمناطق النائية عبر تخصيص مراكز مخصصة للغرض.

وأكد رئيس الحكومة على ضرورة مواصلة معركة مجابهة وباء الكورونا بنفس الحماس التي انخرطت فيها كل أجهزة الدولة وخاصة أبناء القطاع الصحي والمؤسستين العسكرية والأمنية.

وتوجه رئيس الحكومة بنداء إلى كل أبناء قطاع الصحة العام والخاص والإطار شبه الطبي وكل التونسيين بالداخل والخارج والمنظمات الوطنية إلى ضرورة الالتحاق بهذه الملحمة وأن ينخرط الجميع لإنجاح حملة التلقيح وانقاذ صحة التونسيين، معتبرا أن مجابهة وباء كورونا وتلقيح التونسيين هو أولوية الأولويات التي يجب أن يتجند لها الجميع وهي التي ستمكننا من الانعاش الاقتصادي وعودة التونسيين إلى حياتهم العادية قبل الجائحة.

وأشار هشام مشيشي إلى وجود صعوبات في توفير المعدات الطبية خاصة وأن قطاع الصحة يعاني من عديد المشاكل منها نقص التجهيزات والبنية التحتية المهترئة ونقص الاطارات الطبية المختصة مؤكدا ضرورة مساندة المجهود الوطني الذي تساهم فيه كل هياكل الدولة والمجتمع المدني وعموم المواطنين لتوفير المعدات وتجهيز المستشفيات.

في نفس السياق