الخارجيّة الأمريكيّة: نؤيد دعوات التونسيين إلى خطة إصلاح بمشاركة المجتمع المدني والسياسيين بجدول زمني واضح

نشر من طرف الشاهد في السبت 25 سبتمبر 2021 - 12:12
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 - 09:36

قال ناد برايس الناطق باسم الخارجيّة الأمريكيّة إنّ الولايات المتحدة تشعر بالقلق من استمرار التدابير الاستثنائية دون نهاية واضحة في تونس.

جاء ذلك جوابا على سؤال في النقطة الإعلاميّة اليوميّة للخارجيّة الأمريكيّة أمس الجمعة 24 سبتمبر 2021.

وأضاف برايس "نحن نشارك الشعب التونسي هدفه المتمثل في تشكيل حكومة ديمقراطية تستجيب لاحتياجات البلاد في الوقت الذي تكافح فيه الأزمات الاقتصادية والصحية. وعلى الرئيس سعيّد أن يعين رئيسا للحكومة لتشكيل حكومة قادرة على تلبية تلك الحاجات الملحة".

واعتبر المتحدث أنّ الموقف الرسمي الأمريكي يتوافق مع "دعوات التونسيين للرئيس سعيد لصياغة خطة تشاركيّة تشمل المجتمع المدني والأطراف السياسية المتنوعة، وذات جدول زمني واضح لعملية إصلاح شاملة".

وشدّد ناد برايس على أنّ أولوية  الإدارة الأمريكية ليس مناقشة الأسباب التي أدت إلى هذا الوضع، بل العمل على دعم تونس على مسارها الديمقراطي، وفق تعبيره.

المصدر: موقع وزارة الخارجية الأمريكية

في نفس السياق