الخارجية الألمانية تعبر عن "قلقها إزاء التطورات في تونس" وتدعو إلى "العودة الفورية للنظام الدستوري"

نشر من طرف مروى بن كيلاني في الثلاثاء 27 جويلية 2021 - 12:20
اخر تاريخ تحديث الأحد 19 سبتمبر 2021 - 12:15

عبرت وزارة الخارجية الألمانية، عن "قلقها إزاء التطورات الأخيرة في تونس داعية إلى العودة الفورية للنظام الدستوري"، وفق بلاغ ورد مساء امس على الصفحة الرسمية لسفارة ألمانيا بتونس.
ودعا سفير المانيا بتونس بيتر بروغل، وفق البلاغ، إلى ضرورة عمل جميع الجهات الفاعلة من اجل خدمة مصالح الشعب التونسي، أي التغلب على هذه الأزمة السياسية بشكل سلمي وشامل وأن تواصل تونس طريقها الديمقراطي مبينا أنها الطريقة الوحيدة لبدء الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية الضرورية التي ينتظرها الشعب التونسي و التي يطالب بها.
وعبرت ألمانيا عن استمرارها في الوقوف إلى جانب تونس تضامنا، قبل كل شيء من أجل السيطرة على الوضع الوبائي الحاد وذلك في أسرع وقت ممكن.

في نفس السياق