اعفاء الرئيسة المديرة العامة للخطوط التونسية من مهامها

نشر من طرف مروى بن كيلاني في الإثنين 22 فيفري 2021 - 08:43
اخر تاريخ تحديث الإثنين 21 جوان 2021 - 17:33

 أعلنت وزارة النقل واللوجستيك، صباح الاثنين، عن اعفاء ألفة الحامدي من مهامها كرئيسة مديرة عامة لشركة الخطوط التونسية.

ويأتي الإعفاء الرسمي لمهام الحامدي ليضع حدّا لإشاعات تراوحت بين إعفاء الرئيسة المديرة العامّة وبين تكذيب الخبر، الذّي تناقلته عدد من وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي أمس، الأحد، وأجواء مشحونة بين المسؤولة عن الخطوط التونسية والاتحاد العام التونسي للشغل.
وتمّ، تبعا لذلك إلغاء الندوة الصحفيّة، التّي كان من المبرمج أن تعقدها، الحامدي، التّي تولّت مهامها على رأس الناقلة الوطنيّة مطلع العام 2021، في حدود الساعة الثامنة من صباح، الإثنين.
و أفاد وزير النقل واللوجستيك، معز شقشوق، في تصريح لإذاعة شمس أف أم أنّه "قرّر إقالة الرئيسة المديرة العامّة للخطوط التونسيّة على خلفيّة خرقها لواجب التحفظ ونشرها لوثائق إداريّة على موقع التواصل الفايسبوك بما لا يتماشى ونواميس الدولة وتقاليدها" وفق ما أوردته وزارة النقل على صفحتها.
وأكّد شقشوق أنّ "القرار يأتي استجابة للمسؤوليّة الوزاريّة، التّي يتحملها ولا صحّة لكون اتخاذه تم بضغط من الاتحاد العام التونسي للشغل" معربا عن احترامه للاتحاد كمنظّمة وطنيّة لها تاريخها.
وتابع "إنّ أخطاء الرئيسة المديرة العامّة السابقة للخطوط التونسيّة قد تكرّرت بصفة غير مقبولة وغير مسؤولة واخرها عدم امتثالها لتعليمات سلطة الاشراف المتعلقة بوجوب حضورها في اجتماع مبرمج صباح، الإثنين، لمتابعة القرارات، التّي تمّ اتخاذها خلال المجلس الوزاري المنعقد يوم الجمعة 19 فيفري 2021 والمتعلّق بايجاد حلول عاجلة لانقاذ كامل مجمع الخطوط التونسيّة، خاصّة الخطوط التونسيّة الفنية والتونسية للتموين وايضا المتعلق بالاعداد للاجتماع، الذي سينعقد مساء اليوم مع وزارة المالية للنظر في كيفية الحصول على المبالغ المالية، التّي تم اقرارها لفائدة الشركة، وفق المصدر ذاته.
وعاشت الناقلة، التّي تمرّ بأسوأ أزمة لها، أسبوعا حافلا بالأحداث أهمّها كان اقرار النقابات التابعة للناقلة الوطنية تنفيذ اضراب مفتوح بكافة المطارات اثر تولّي شركة "تاف" تونس، المستغلّة لمطار النفيضة الحمامات والمنستير/ الحبيب بورقيبة الدوليين بموجب لزمة، تنفيذ عقلة توقيفية تحفظيّة على الحسابات البنكيّة للخطوط التونسيّة قبل إعلان وزارة النقل واللوجيستيك، الجمعة 19 فيفري 2021 "عن الرفع الفوري لكل العقل التوقيفية على حسابات شركات مجمع الخطوط التونسية.
وتم رفع العقل إثر جلسة عقدها وزير النقل، معز شقشوق، مع مجمع الخطوط التونسية وديوان الطيران المدني والمطارات وشركة "تاف تونس"، والاعلان عن انطلاق التفاوض بين شركة "تاف تونس" ومجمع الخطوط التونسية لضبط مجمل الديون والإتفاق حول جدولة خلاصها. كما تم الاتفاق خلال الجلسة الى انطلاق التفاوض بين "تاف تونس" وديوان الطيران المدني والمطارات لضبط مبلغ المساهمات الاجتماعية للأعوان المستحقة والإتفاق بشأن خلاصها، والنظر في وضعية أعوان ديوان الطيران المدني والمطارات الموضوعيين على ذمة "تاف تونس" على أن يتم توقيع الإتفاقيات المتعلقة بجدولة خلاص الديون المذكورة لكل الأطراف الحاضرة يوم 26 فيفري 2021.

في نفس السياق