أمين عام الأمم المتحدة: نشهد انفجارا في الاستيلاء على السلطة عبر الانقلابات

نشر من طرف الشاهد في الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 - 15:50
اخر تاريخ تحديث الخميس 21 أكتوبر 2021 - 21:58

قال أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الثلاثاء، إن العالم بات يشهد انفجارا في عمليات الاستيلاء على السلطة بالقوة مع عودة الانقلابات العسكرية.

جاء ذلك في افتتاح أعمال المناقشة العامة للدورة الـ76 للجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة حاليا في نيويورك، بحضور أكثر من 100 من قادة ورؤساء دول العالم.

وأضاف غوتيريش أن " الانقسامات الجيوسياسية تقوض التعاون الدولي وتحد من قدرة مجلس الأمن الدولي على اتخاذ القرارات اللازمة وترسخ الشعور بإمكانية الإفلات من العقاب".

وجاء تصريح غوتيريش بعد إعلان الجيش السوداني عن إحباط محاولة انقلاب فاشلة نفذها ضباط من القوات المسلحة.

وأعرب غوتيريش، عن "خشيته من أن ينقسم العالم إلى مجموعتين متباينتين اقتصاديا وتجاريا وماليا وتكنولوجيا، بحيث يصبح لدينا في نهاية المطاف مجموعتين مختلفتين من أنظمة السلاح والاستراتيجيات العسكرية والجيوسياسية".

وأردف "إنني متواجد هنا لكي أدق ناقوس الخطر: يجب أن يستيقظ العالم.. نحن على حافة الهاوية ونتحرك في الاتجاه الخاطئ، ونواجه أكبر سلسلة من الأزمات في حياتنا من فيروس كورونا إلى أزمة المناخ إلى الاضطرابات في أفغانستان وإثيوبيا واليمن".

وأضاف: "لقد كشفت جائحة كورونا وأزمة المناخ عن هشاشة عميقة لمجتمعاتنا ولكوكبنا، وبدلاً من التواضع في مواجهة هذه التحديات نرى الغطرسة، وبدلاً من التضامن نسير في طريق مسدود".

الأناضول

في نفس السياق