هبوط حاد للاستثمارات الدولية المتدفقة على تونس ب 31 بالمائة في الثلاثية الأولى من هذا العام

نشر من طرف مروى بن كيلاني في الأربعاء 5 ماي 2021 - 10:24
اخر تاريخ تحديث الإثنين 14 جوان 2021 - 19:49

 تراجعت الاستثمارات الدولية المتدفقة على تونس، خلال الثلاثية الأولى من السنة الحالية، بنسبة 6ر31 بالمائة.
وبلغت قيمة هذه الاستثمارات، وفق ما تحصلت عليه (وات) من بيانات من وكالة النهوض بالاستثمار الخارجي، مع موفى مارس المنقضي 6ر344 مليون دينار (م د) مقابل 6ر503 م د في نفس الفترة من العام الفارط.
وبحساب سعر صرف الدينار، فقد قدرت هذه الاستثمارات بقيمة 126 مليون دولار او 7ر104 مليون أورو.
وبالمقارنة مع السنوات الثلاث الأخيرة، تقهقرت الاستثمارات الدولية على التوالي بنسبة 3ر43 بالمائة بالمقارنة مع 2019 و3ر38 بالمائة بالمقارنة مع سنة 2018
وبالنسبة الى توزيع الاستثمارات الدولية، خلال الأشهر الثلاثة الاولى من سنة 2021 ، فقد ناهزت استثمارات الحافظة المالية (الاستثمار الأجنبي في البورصة) ما قيمته 7ر2 م د مقابل 9ر1 م د في 2020
اما الاستثمارات الدولية المباشرة فقد بلغت ما قيمته 9ر341 م د مع موفى شهر مارس من هذه السنة مقابل 7ر501 م د في نفس الفترة من السنة الماضية
وأظهرت احصائيات وكالة النهوض بالاستثمار الخارجي (عمومية)، بخصوص توزيع الاستثمارات الدولية المباشرة، التراجع اللافت لهذه الاستثمارات في قطاعات الطاقة والصناعات المعملية والفلاحية بنسب بلغت على التوالي 15 و48 و95 بالمائة مقابل تطور في الخدمات ب 87 بالمائة.
ولم تتمكن تونس، خلال الثلاثية الأولى من هذا العام، من استقطاب استثمارات خارجية في الطاقة سوى بقيمة 6ر143 م د مقابل 8ر169 م د في ذات الفترة من العام المنصرم
اما الاستثمارات المستقطبة في الصناعات المعملية فقد تراجعت بدورها لتبلغ 9ر159 م د مقابل 6ر307 م د في موفى مارس من العام الفائت
وفي سياق متصل عرفت الاستثمارات الأجنبية في الفلاحة تراجعا لافتا من حوالي 4 ملايين دينار السنة الفارطة الى 200 ألف دينار في الثلاثية الأولى من هذا العام.
وبالمقابل قفزت الاستثمارات الخارجية في الخدمات من 4ر20 م د الى 3ر38 م د بين الثلاثيتين ل 2020 و2021

في نفس السياق