القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا: روسيا أرسلت مقاتلات لدعم المرتزقة في ليبيا

نشر من طرف لطفي حيدوري في الثلاثاء 26 ماي 2020 - 13:34
اخر تاريخ تحديث الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 01:11

أعلنت القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا (أفريكوم)، اليوم الثلاثاء أنّ روسيا أرسلت مؤخرا مقاتلات إلى ليبيا لدعم المرتزقة الروس الذين يقاتلون إلى جانب ميليشيات المشير خليفة حفتر.

وأوضحت أفريكوم من مقرها العام في شتوتغارت بألمانيا إنّ المقاتلات غادرت روسيا وتوقفت أولا في سوريا حيث "أعيد طلاؤها لتمويه أصلها الروسي" قبل وصولها إلى ليبيا.

وكان الجيش الليبي أعلن الإثنين، هبوط 15 طائرة شحن عسكرية لنقل مرتزقة روس في مطار جنوب شرق العاصمة طرابلس.

وأوضح المتحدث باسم الجيش محمد قنونو، أن تلك الطائرات جلبت كميات من الذخائر والعتاد العسكري.

وقال إن "المرتزقة الروس يؤمّنون وجودهم وحركتهم بين مدينتي بني وليد وترهونة بأربع منظومات بانتسير. وطالب قنونو بعثة الأمم المتحدة في ليبيا بـالاضطلاع بدورها وإرسال مراقبين إلى مطار بني وليد، لتحديد ومعرفة هوية من يُنقلون من وإلى المطار.

وإلى جانب ذلك قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، في تصريحات أدلى بها، الثلاثاء، لقناة "فرانس 24" الفرنسية، إن "داعمي الجنرال الانقلابي خليفة حفتر، بمن فيهم فرنسا، يقفون في الجانب الخاطئ من النزاع الليبي".

وأكد قالن أن حفتر الذي صعّد العنف في ليبيا وتسبب بالمزيد من الآلام فيها بدعم خارجي، ليس ممثلاً شرعياً للشعب الليبي.

وشدد المتحدث على أن الوقت قد حان كي يدرك داعمو حفتر، بأن الأخير ليس بشريك موثوق في ليبيا.

(وكالات)

في نفس السياق