أهم المقالات في الشاهد

الجمعة,11 مارس, 2016
800 قضية فساد مالي و حجم الأموال المنهوبة يعد بآلاف المليارات

الشاهد_قال قاضي التحقيق الأول بالقطب القضائي المالي حامد المزوغي في حوار صحفي، إن القطب القضائي المالي يتعهد حاليا بأكثر من 800 قضية فساد مالي منها قضايا متعلقة بجرائم مرتكبة في عهد النظام السابق وجرائم أخرى ارتكبت بعد اندلاع الثورة ولازالت إلى الآن قضايا منشورة بالمحكمة الإبتدائية بتونس ويفوق عددها 400 ملف ومن المنتظر أن يقع إحالتها على القطب القضائي المالي بعد صدور القانون المنظم للقطب.

 

أما بالنسبة لنوعية القضايا فقد أكد حامد المزوغي أن هناك قضايا لم يقع تناولها في العهد السابق نظرا لتعلقها بأطراف كان يصعب تعقبها أو مسائلتها على غرار أفراد العائلة الحاكمة السابقة وأصهارهم و أقربائهم.

 

كما أكد حامد المزوغي أن هناك عدد هام من الملفات المعروضة اليوم على القطب القضائي المالي والتي لم يقع البت فيها بعد على غرار ملف النفط وصندوق 26/26 وتورط البنوك الثلاث الوطنية وهي بنك الإسكان والشركة التونسية للبنك والبنك الوطني الفلاحي في إسناد قروض إلى أفراد العائلة الحاكمة السابقة وإلى بعض رجال الأعمال وذلك بتدخل من بن علي في مخالفة صريحة لعدد من التراتيب الجاري بها العمل وقد فاقت جملة هذه القروض 3 ألاف مليار حسب قوله.

 

و أضاف المزوغي أن الأبحاث في القطب القضائي المالي الذي بعث بموجب مذكرة عمل صادرة عن وزير العدل الأسبق نور الدين البحيري سنة 2012 شملت العديد من رجال الأعمال المحسوبين على النظام السابق حيث تمت احالة البعض منهم على دائرة الاتهام والدوائر الحكمية التي أصدرت أحكامها في عدد من القضايا التي تصل إلى 10 سنوات سجنا .

 

وأشارالمزوغي ألى أن حجم الأموال المنهوبة كبير ويفوق الخيال ويعد بآلاف المليارات.