عالمي عربي

الجمعة,17 يونيو, 2016
792 سوريًّا ماتوا جوعًا تحت حصار النظام السوري و”داعش”

الشاهد_أعلنت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير لها اليوم الجمعة عن مقتل نحو 800 مدني جوعًا في المناطق التي حاصرها النظام السوري وتنظيم الدولة “داعش” منذ بداية الثورة .
وقالت الشبكة إن 792 مدنياً سورياً قتلوا في المناطق المحاصرة بينهم 269 طفلاً و121 سيدة بسبب نقص الطعام والدواء.
وأوضحت الشبكة أن حصيلة ضحايا المناطق التي لا تزال تخضع للحصار حتى اليوم تصل لـ558 مدنياً؛ 552 منهم قضوا في 11 منطقة تحاصرها قوات النظام، و6 مدنيين في مناطق تخضع لحصار مزدوج من قبل داعش وقوات النظام.
وأشار التقرير إلى تعرض المناطق المحاصرة لما لا يقل عن 70 هجمة بالأسلحة الكيمائية من قبل القوات الحكومية .
كما ألقت المروحيات الحكومية ما لا يقل عن 8264 برميلاً متفجراً على مناطق الحصار قتلت قوات النظام وحلفاؤها عبرها ما لايقل عن 17145 مدنياً.
وقالت الشبكة إن الواقع يُناقض الإحصائيات الواردة في تقرير الأمم المتحدة في قضية الحصار فهي أقل بثلاث مرات .
وأضافت الشبكة أن المناطق التي يُحاصرها النظام السوري تُعاني من صعوبات وتحديات أعظم بأضعاف مضاعفة مما تُعانيه المناطق التي تُحاصرها جهات أخرى يتمثل ذلك بشكل رئيسي في عمليات القصف والقتل اليومي والتدمير والمجازر.
ولفت تقرير الشبكة إلى أن المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري تحصل على نسبة لا تقل عن 90% من إجمالي المساعدات الأممية .
وأشار إلى أن النظام السوري ما زال يشترط على الأمم المتحدة الحصول على موافقته لإدخال المساعدات إلى المناطق التي يقوم هو بمحاصرتها وقصفها.