فن

الإثنين,10 أغسطس, 2015
7 من أجمل الأفلام الأجنبية التي تحدثت عن الإسلام والمسلمين بشكل جيد

بدوي شرير، ثري محاط بالنساء، غبي وشهواني، إرهابي، هكذا يتم تصوير “المسلم العربي” في أغلب أفلام السينما الأجنبية، إلا أننا في تقريرنا سنعرض بعضًا من تلك الأفلام القليلة التي عبرت بشكل جيد وموضعي بدرجة كبيرة عن الصورة الحقيقة للإسلام والمسلمين.

1- مملكة السماء (Kingdom of Heaven: 2005)

https://www.youtube.com/watch?v=Kfq9U2tWWGo

عن الحروب الصليبية ومحاولة صلاح الدين الأيوبي لاسترجاع مدينة القدس تدور أحداث الفيلم التاريخي. الفيلم بطولة أورلاندو بلوم، وإيفا جرين، وغسان مسعود، ومن إخراج البريطاني القدير ريدلي سكوت.

وبرغم أن الخط الرئيسي لقصة الفيلم أساسها قصة حداد مسيحي متدين قدم من قرية فرنسية للمشاركة في صد محاولة دخول صلاح الدين الأيوبي للمدينة، إلا أن محور الفيلم الرئيسي كانت شخصية صلاح الدين الأيوبي، وكيف كان مقاتلًا شجاعًا نبيلًا.

يمتلئ الفيلم بأمور إيجابية كثيرة عن المسلمين محاولًا تجنب الأخطاء التاريخية قدر الإمكان، فنشاهد في الفيلم تصوير الصليبيين على أنهم هم المتوحشون، وفي المقابل ظهر المسلمون على أنهم الأكثر تحضرًا. كما نشاهد من خلال أحداث كثيرة في الفيلم تعاونات بين المسلمين والمسيحين واليهود في محاولة تأكيدية من الكاتب والمخرج على روح التسامح في الأديان.

بشكل عام فإن الفيلم كان به صورة مغايرة كبيرة عن شكل العربي المسلم المعتاد في السينما الأمريكية، حيث لم نعتد من السينما الأمريكية إلا إظهار العربي كإرهابي أو كثري مخبول بالنساء من بلاد البترول.

2- مالكوم إكس (Malcolm X: 2002)

https://www.youtube.com/watch?v=sx4sEvhYeVE

الفيلم سيرة ذاتية عن قصة حياة المفكر الإسلامي الأمريكي وأحد أشهر المدافعين عن الحقوق والحريات “مالكوم إكس”، يتناول الفيلم نشأة مالكوم إكس بأحد الأحياء الفقيرة وشعوره بالظلم الذي دفعه للانضمام لإحدى العصابات، ثم دخوله السجن من بعدها وتعرفه على أبرز أعضاء منظمة أمة الإسلام، ومن ثم اعتناقه للإسلام، وليصبح الساعد الأيمن لأكبر أعضاء المنظمة (إليجا محمد)، يسرد الفيلم رحلة الحج التي كام بها مالكوم إكس وكيف أثرت على وعيه وغيرت من تفكيره، ومن ثم فقد عاد منها شخصًا جديدًا، ليهاجم بعدها أعضاء منظمة أمة الإسلام الذي انتمى لها فترة ما بسبب ما اعتقده عن انحرافهم الفكري، ونهاية بعملية اغتياله عام 1965.

الفيلم بطولة العظيم دينزل واشنطن، وإخراج الأمريكي سبايك لي. ويُعد هذا الفيلم هو أول فيلم أمريكي يتم تصوير مشاهد منه في مكة المكرمة. ترشح فيلم مالكوم إكس لجوائز كثيرة منها جائزتي أوسكار. وما زال هذا الفيلم برؤيته الثورية للإسلام أحد أكثر الأفلام المثيرة للجدل حتى وقتنا الحالي.

3- أمريكا الشرق (AmericanEast: 2008)

https://www.youtube.com/watch?v=v3yfOvVQJBA

نظرة معقدة قليلًا لحال المجتمعات العربية والإسلامية بداخل المجتمع الأمريكي. حيث يحكي الفيلم عن مصطفى العربي المقيم في لوس أنجلوس، حيث يمتلك هناك مقهى صغيرًا، ونتيجة تباين وصراع الثقافات يصطدم مصطفى بالكثير من المشكلات، منها الاشتباه من قبل الشرطة الأمريكية في كونه إرهابيًّا، منها رغبة ابنه في التحول إلى المسيحية، ومنها رفض أخته من الزواج بابن عمها المصري، وأخيرًا رغبته في تكبير مطعم الفلافل الذي يمتلكه ما يجعله يقرر الدخول في مشاركة مع اليهودي (سام) متخطيًا الكثير من الحواجز والعقد.

الفيلم بطولة سيد بدرية، الممثل العربي الأشهر بهوليود، والذي صرح أكثر من مرة أن أغلب الأدوار التي يتلقاها يكون عليه فيها تمثيل دور الإرهابي.

4- عداء الطائرة الورقية (The Kite Runner: 2007)

https://www.youtube.com/watch?v=sLtavGjAOJY

فيلم أمريكي مقتبسة قصته من رواية تحمل نفس الاسم للكاتب الأمريكي من أصل أفغاني خالد حسيني، تلك الرواية التي تصدرت المبيعات ونوادي القراءة لفترة طويلة. يروي الفيلم والرواية قصة الشتات الأفغاني بعيون ووجهة نظر أفغانية بدرجة كبيرة.

حيث يحكي الفيلم عن “أمير الباشتونيّ” الرجل الذي قضى عدة سنوات في ولاية كاليفورنيا ليقرر بعد وفاة والده العودة لموطنه الأصلي أفغانستان، والتي تركها مع الغزو الروسي لها. يعود أمير لأفغانستان بالفعل مقررًا مساعدة صديقه القديم حسن، إلى أن يكتشف أن بعض مسلحي طالبان قد قتلوه هو وأسرته.

ينتقل الفيلم في أحداثه وقصصه بين ثلاث دول (أفغانستان، باكستان، أمريكا)، ومن خلالها نشاهد انطباع أهل كل من تلك البلاد عن الأخرى، ونشاهد كيف كانت أفغانستان قبل الغزو الروسي (قبل سفر أمير لأمريكا) وكيف أصبحت بعد عودته وبعد تمكن الجماعات المتطرفة منها.

5- مسلم (Mooz-Lum: 2010)

https://www.youtube.com/watch?v=V4axp5V_j6E

مع تربيته الإسلامية الصارمة، ونشأته الاجتماعية المحافظة يدخل طارق ابن العائلة الأفريقية والذي يعيش مع عائلته في شرق أمريكا للجامعة، وذلك بعد هجمات الحادي عشر من سبتمبر بوقت قصير، الأمر الذي يجعله يتخذ قرارات صعبة حول ماضيه، معتقداته، تعامل والده الصارم معه، وحول كيفية التعامل مع أقرانه.

يصنف الفيلم بميزانيته المحدوده كفيلم مستقل، الفيلم من إخراج قاسم بصير، وفيه نشاهد كيف أثرت أحداث 11 سبتمر على العرب والمسلمين الأمريكان.

6- أسد الصحراء (Lion of the Desert: 1981)

https://www.youtube.com/watch?v=Rsp5beaSgzw

“نظرة رائعة وعميقة داخل أوجه الثقافة العربية في شمال أفريقيا والعالم العربي”، هكذا كتب المؤرخ السينمائي ستيوارت جالبريت عن فيلم أسد الصحراء عمر المختار.

الفيلم يعد ملحمة قصصية رائعة عن سيرة المناضل الليبي العظيم عمر المختار، ملحمة تضافرت فيها الجهود التمثيلية العملاقة حيث يقوم بدور عمر المختار الممثل الأمريكي القدير أنطوني كوين، مع الجهود الإخراجية حيث مخرج العمل هو السوري المميز مصطفى العقاد، مع الميزانية الضخمة التي خصصت للفيلم.

يحكي الفيلم عن بطولات ومعارك المجاهد الليبي عمر المختار وكيف كبل الرجل قوات موسوليني الكثير من الهزائم حتى سقوطه وإعدامه. ويذكر أن هذا الفيلم ظل ممنوعًا من العرض على التلفيزونات الرسمية في إيطاليا حتى عام 2009.

7- الرسالة (The Message: 1977)

https://www.youtube.com/watch?v=rO_Ml_eYED4

يحكي الفيلم عن رسالة الإسلام وذلك منذ نزول الوحي على النبى محمد وبداية دعوته من بعدها، ومرورًا بما لاقاه وأتباعه في مكة من تعذيب، الأمر الذي دفعهم للهجرة إلى المدينة ومكوثهم هناك لفترة، ثم فتح مكة وحتى خطبة الوداع ووفاة النبي.

الفيلم له نسخة عربية وأخرى أجنبية، في العربية يقوم بدور حمزة عم الرسول الممثل المصري عبد الله غيث، وفي الأجنبية يقوم بهذا الدور الممثل الأمريكي أنطوني كوين. الفيلم من إخراج السوري مصطفى العقاد. وقد شارك القذافي رئيس ليبيا السابق في تمويله بشكل ضخم. ليبقى هذا الفيلم كأكثر الأفلام الأجنبية التي تحدثت بشكل جيد عن الإسلام ورسالته.