أخبــار محلية

السبت,18 يونيو, 2016
65 ألف ملف من ضحايا إنتهاكات حقوق الإنسان تودع بهيئة الحقيقة والكرامة

الشاهد _ أعلنت هيئة الحقيقة والكرامة أمس الجمعة أنها تلقت 65 ألف ملف من ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان بين منتصف سنة 1955 ونهاية 2013.

 

وأوضحت الهيئة أن هذه الملفات التي تلقتها تغطي الفترة بين الأول من جويلية 1955 إلى غاية 31 ديسمبر 2013.

وقالت رئيسة الهيئة سهام بن سدرين في مؤتمر صحافي، الجمعة 17 جوان 2016، إنها تلقت 13300 ملف لنسوة من إجمالي الملفات التي تلقتها.

وبحسب بن سدرين، فأن أصحاب الملفات ينتمون إلى جميع العائلات السياسية دون استثناء مثل اليساريين والقوميين والإسلاميين، بالاضافة إلى منظمات نقابية وحقوقية مثل الاتحاد العام التونسي للشغل والنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين والرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان.

وأضافت بن سدرين أن أقليات دينية وثقافية مثل الطائفية اليهودية والسود والأمازيغ أودعوا ملفات كأقليات وقع استهدافهم ولم يقع احترامهم.