قضايا وحوادث

الخميس,21 يناير, 2016
“57 حالة تم استغلالهم في الدعارة والأشغال الشاقة”

الشاهد _ كشفت رئيسة بعثة المنظمة الدولية للهجرة بتونس، لورينا لاندو، أمس الأربعاء 20 جانفي 2016، خلال الندوة الدولية حول ” مكافحة الاتجار بالأشخاص: تبادل التجارب بين تونس وأوروبا” بأن عدد ضحايا الاتجار بالبشر في تونس منذ سنة 2012 بلغ 57 حالة تم استغلالهم بالأساس في الدعارة والأشغال الشاقة.

وبين وزير العدل عمر منصور خلال الندوة الملتئمة ببادرة من وزارة العدل والمنظمة الدولية للهجرة ومجلس أوروبا، أن مشروع قانون أساسي يتعلق بمنع الاتجار بالأشخاص ومكافحته كانت أعدته الوزارة، قد تمت إحالته على مجلس نواب الشعب وينتظر عرضه قريبا على الجلسة العامة.