أحداث سياسية رئيسية

الجمعة,27 نوفمبر, 2015
رياض بن فضل التقى بعلي لعريض لذلك جمّدت عضوية القطب من الجبهة و موقفنا ليس اديولوجيا

الشاهد_قال عمار عمروسية القيادي في الجبهة الشعبية والنائب بمجلس نواب الشعب، في تعليقه على الاعلان عن تعليق عضوية حزب القطب من الجبهة الشعبية من قبل مجلس أمناء الجبهة أمس الخميس، عقب اللقاء الذي جمع المنسق العام لحزب القطب « رياض بن فضل » و أمين عام حركة النهضة علي العريض، أن الجبهة الشعبية ليس لديها موقف إديولوجي، إنما هو قرار ناتج عن اعتبار الجبهة لحركة النهضة وتحديدا وزير الداخلية الاسبق من الناحية الاخلاقية محل شبهة في قضية اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي.

وأكد عمروسية في تصريح لموقع الشاهد أنه لا مبرر لاتصال أي عضو من الجبهة بالقيادي بحركة النهضة ، معتبرا أن قرار تجميد العضوية ظرفي والمسألة مرتبطة بتوضيحات من جانب القطب، وفق تعبيره.

و اشار محدثنا الى أن الجبهة أبوابها مفتوحة الى رفاقهم في القطب وان الجبهة الشعبية موحدة وهذا ما ستثبته الأيام القادمة، وفقه تعبيره.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.