أخبــار محلية

الخميس,26 نوفمبر, 2015
أسبوع على الأقل للتعرف على هوية الجثة رقم 13

الشاهد _قال رئيس قسم الطب الشرعي بمستشفى شارل نيكول بالعاصمة الدكتور منصف حمدون في تصريح إعلامي صباح اليوم الخميس 26 نوفمبر 2015 بأن معرفة هوية الجثة رقم 13 التي تم العثور عليها في مكان الهجوم الإرهابي بالعاصمة تتسم بنوع من الصعوبة لان الفريق الطبي بصدد اجراء التحليل الجيني وعدة عمليات اخرى على أشلاء نظرا لعدم وجود جثة كاملة مشيرا الى ان تحديد هوية صاحب الجثة يتم بالتعاون مع الشرطة الفنية وقد يتطلب اسبوعا على الاقل.

في السياق ذاته، أكد الدكتور منصف حمدون أن عملية تحديد هويات شهداء الامن الرئاسي تمت في وقت قياسي انطلاقا من وقت الاعتداء الارهابي وذلك حرصا منهم على دعم جهود البحث من جهة واستجابة لمطالب عائلات أعوان الأمن الرئاسي الملحة الذين تجمعوا بمقر مستشفى شارل نيكول.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.