نقابات

الإثنين,23 نوفمبر, 2015
العباسي: نعول على الحوار ومستعدون لكل السيناريوهات

الشاهد _لدى إشرافه اليوم الاثنين على إحياء ذكرى أحداث النفيضة،  أكد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي تعويله على الحوار الجدي “وليس الحوار من أجل الحديث دون نتائج” فيما يتعلق بالزيادات في الأجور.

 

وأضاف العباسي أنه في صورة تواصل غياب الحلول فإن الاتحاد مستعد لكل السيناريوهات داعيا إلى الحوار بعيدا عن التوترات الاجتماعية حسب قوله.

وشدد الأمين العام على أن الخطر مازال يحدق بتونس جراء الوضع الأمني الهش وكذلك تواصل ارتفاع نسبة البطالة وهو وضع محير وفق قوله لاسيما وأن المستثمرين مازالوا يرفضون التحول إلى الجهات الداخلية للاستثمار مبينا أن الجهات المحرومة بقيت محرومة وبالرغم من الأمل الكبير الذي كان مع بداية الثورة الذي تحول حاليا إلى إحباط حقيقي نتيجة غياب ملامح لبرنامج واضح للاستثمارات مبينا أن الاتحاد أكد على ضرورة خلق استقرار اجتماعي من أجل التوصل إلى استقرار اقتصادي “وقد نجحنا ذلك مع الحكومة وهي فترة استقرار للانكباب على معالجة أهم محاور مطالب ثورة الحرية