إقتصاد

الإثنين,25 أبريل, 2016
33% نسبة تراجع عدد السياح الوافدين على توزر

الشاهد _ وفق إحصائيات المندوبية الجهوية للسياحة، واصل النشاط السياحي بولاية توزر تسجيل مؤشرات سلبية خلال الأربعة أشهر الأولى من سنة 2016 رغم الحركية المسجلة في ما يتعلق بتوافد السياح من داخل البلاد خلال العطل.

و تم منذ بداية السنة وإلى غاية 10 أفريل الجاري تسجيل نقص في عدد السياح الوافدين بالمقارنة مع سنة 2105 بـ33.77 بالمائة حيث زار الجهة 25234 سائحا السنة الحالية مقابل 38101 سنة 2015 وتراجعت الليالي المقضاة بدورها بنسبة 38.19 بالمائة بعدما سجلت الوحدات السياحية 42065 ليلة فى 2016 مقابل 68061 ليلة فى 2015 مع مدة اقامة لم تتجاوز1.66 يوما ونسبة أشغال قدرت بـ13.32 وهي تعد الأضعف منذ بداية أزمة القطاع السياحي.

ورغم أن المهنيين في القطاع السياحي كانوا يعتبرون سنة 2015 الأضعف إلا أن كافة المؤشرات المسجلة في السنة الحالية تعد الأقل منذ سنة 2011 ومايزال المهنيون يعقدون آمالهم في تحسن النشاط السياحي بتوافد السياح الأجانب لاسيما بعد إعادة نشاط الخط الجوى الدولي توزر باريس.