أخبــار محلية

الخميس,18 أبريل, 2019
17 ألف إشعار بخصوص وضعيات تهديد للأطفال سنة 2018

بلغ عدد الإشعارات الواردة على مكاتب مندوبي حماية الطفولة بكامل تراب الجمهورية بخصوص وضعيات تهديد الأطفال 17 ألف إشعار سنة 2018، مسجلا ارتفاعا بنسبة 150 بالمائة مقارنة بسنة 2010 التي ناهز خلالها عدد الاشعارات 6970 إشعارا.

وقال رئيس الجمعية التونسية لمندوبي حماية الطفولة، محمد خميرة، اليوم الخميس، خلال جلسة استماع لجنة شؤون المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن بالبرلمان لممثلين عن الجمعية التونسية لمندوبي حماية الطفولة، إن عدد الإشعارات الواردة على مندوبي حماية الطفولة سنة 2017 قد بلغ 16158 إشعارا باشرها 77 مندوبا فقط أي بمعدل 209 إشعارا لكل مندوب نتيجة لضعف الموارد البشرية وظروف العمل الإدارية واللوجستية التي تعيق عمل مندوب حماية الطفولة، إضافة الى المستوى الهيكلي الذي يحتاج إلى مراجعة جذرية، وفق تقديره.