الرئيسية الأولى

الخميس,5 نوفمبر, 2015
10 اسباب تجعل القوميين العرب يحبون اردوغان

الشاهد _كل المعطيات تؤكد ان التيار القومي وقع فريسة لتيار ايديولوجي راديكالي حبس نفسه في حقبة المحركات البوخارية ، واصبح مطية سهلة للغرابيب الحمر تستعمله بشكل مهين ، تضرب به ثورات الربيع العربي وتحرض به على شرعيات الصناديق وتدفعه لخوض معارك وفق اجندات محنطة لا تعنيه في شيء ، والغريب ان هذا التيار تلذذ الامتطاء ومارس رذيلة الاسترخاء بين ايادي تعتنق طرحات افسلت في عقر دارها منذ عقود.

يواصل التيار القومي تبني خصومات اليسار الراديكالي والانتهازي ، من خلال دخوله في سلسلة طويلة من الخصومات غير المتجانسة مع طرحه العروبي الممسك برسالة الاسلام ، وكان الرئيس التركي آخر المعنيين بخصومة مفتعلة قررتها المناجل والمطارق على خلفية انحياز الرجل الى القرآن الذي نزل على النبي العربي بلسان عربي ، وتبنتها مجموعات تساقطت من وعاء القومية العربية السليم.

 

الغريب ان التيار العروبي نشب في اقرب الشخصيات الاعجمية اليه ، بل هي اقرب بكثير من اولئك الذي تحالف معهم بينما لا يؤمنون بمرجعياته اللغوية والدينية ، في حين توجد العديد من الاسباب التي تجعل القوميين ينحازون الى اردوغان بل ويحبونه حين كرم لغتهم واعز القرآن الذي جاء به نبيهم .

*الاسباب العشرة التي تجعل القوميين العرب يحبون اردوغان

 

1 استماتة اردوغان في عودة العربية الى المدارس التركية ونجح في ذلك بعد معارك طويلة مع خصومه العلمانيين

2 حب اردوغان للنبي العربي محمد صلى الله عليه وسلم وصحابته العرب رضوان الله عليهم

3 اعتبار اردوغان المدينة العربية مكة المكرمة اشرف واطهر ارض الله

4 تبجيل اردوغان للقرآن الكريم الذي نزل بلسان عربي مبين واعتباره الرئة التي يتنفس بها ووضعه بجانبه فوق منبر الامم المتحدة

5 حب اردوغان للعرب وحبه المفرط للغة العربية ، اللغة التي لم يكتف برفع الضيم عنها بل كرمها وتحدث بها في مجلس الامن القومي التركي مخالفا بذلك كل الاعراف السابقة وهي المبادرة التي كان يمكن ان يعدم من اجلها أي شخصية وان كان الرئيس نفسه

6 وقوف اردوغان مع القضية الفلسطينية “العربية الاسلامية” اكثر بكثير مما وقف معها زعماء العرب مجتمعين.

7 اعتبار تركيا اردوغان اول مساهم في اعمار ومساعدة غزة “المدينة العربية” بفارق شاسع عن اكثر الدول العربية اسهاما .

8 استقبال اردوغان لاعداد من اللاجئين السوريين “العرب” تفوق الاعداد التي استقبلتها الدول العربية مجملة

9 مساهمة اردوغان في تسيير اسطول الحرية لكسر الحصار على غزة “العربية” واستشهاد 10 اتراك على متن السفينة مرمة .

10 تأييد اردوغان المطلق والغير مشروط لثورات الربيع العربي ..والقائمة تطول.

نصرالدين السويلمي



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.