أخبار الصحة

الإثنين,27 يونيو, 2016
10 أطعمة منزلية ترفع الحالة النفسية وتخفض التوتر

الشاهد_ ينصح خبراء التغذية دائماً بالتركيز على تناول الفاكهة والخضراوات والبروتينات لضمان صحة الجسم، لكن للطعام الصحي فوائد تتخطى الحالة الجسدية إلى الحالة النفسية، عبر خفض معدلات التوتر.

وأعدت أخصائية التغذية البريطانية ايمير ديلاني، قائمةً بأنواع من الأطعمة المتوافرة بمطابخنا، قد نستخف بها، ولكنها تعتبر أبطالاً خارقة تعطي دفعة للياقة الجسمية وتقي من الأمراض، وترفع من الحالة النفسية بخفض التوتر وضغط الدم.

1- الجزر.. فرشاة الأسنان:

ربما كنا نضحك عندما نسمع الجدات يرددن أن “الجزر يقوي النظر”، ولكن يبدو أن هناك بعض الحقيقة في ذلك، فاحتواء الجزر على فيتامين A يساعد على التكيف مع مستويات الإضاءة الخافتة ليلاً.
تقول الخبيرة ديلاني، “الجزر غني بالبيتاكاروتين المضاد للأكسدة، ومليء بالفيتامينات والمعادن والألياف التى تحقق أقصى قدر من الفائدة الغذائية”.

أما طبيبة الأسنان في مدينة بون الألمانية كاترين خالدي، فتقول “الجزر من الأطعمة التي تحتوي على كمية عالية من الكالسيوم، وتقوم بعمل فرشاة الأسنان، من خلال المضغ المحفز لإنتاج اللعاب، الذي يعد بمثابة الدرع الواقي للحماية من التسوس”.

2- الشوفان.. قاهر الـ “فاست فوود”

الشوفان هو البطل الثاني لقدرته الكبيرة على الحماية من السرطان. ووفقاً لأبحاث بجامعة هارفارد، تبين أن 70 غراماً من الحبوب الكاملة يومياً، خفضت خطر الموت من مرض السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 20٪ بسبب خفضها للكوليسترول.

تقول ديلاني، “مرور الشوفان ببطء وبقاؤه فترة أطول فى الجهاز الهضمي ومحافظته على مستويات السكر في الدم ثابتة، يجعلك تشعر لفترة أطول بفقدان الشهية للوجبات السريعة غير الصحية”.

3- البيض.. مايسترو الفطور

بطل الصحة التالي هو تلك البيضة الهشة التي لا يتجاوز وزنها 50 غراماً. تعد غذاء كاملاً، فوفقاً لمركز هارفارد للصحة العامة، يمنع الاستهلاك المنتظم للبيض حدوث الجلطات الدماغية والأزمات القلبية، لاحتوائه على البروتين عالي الجودة، وجميع الأحماض الأمينية الأساسية، ومجموعة فيتامينات B التي تمنح الطاقة وتمنع فقر الدم.
كما يعطي شعراً لامعاً وأظافر قوية من خلال البروتين الذي يبني الأنسجة والخلايا، ويعمل علي تقوية العظام بواسطة الفوسفور الذي يحتاجه الجسم إلى جانب الكالسيوم، ويُحسن الرؤية بفيتامين A. ويعزز البيض الحيوانات المنوية بواسطة حمض الفوليك، ويغذي البروستاتا بعنصر الزنك.

4- الملفوف.. منظم ضربات القلب

من يصدق أن الملفوف الذي ربما لا يعبأ به الكثيرون، هو بطل حقيقي من أبطال الصحة. تقول ديلاني، “الملفوف هو مصدر أساسي للألياف، ويحتوي على نسبة أقل من الدهون المشبعة والكوليسترول، كما أنه غني بالفيتامينات C وK، والمعادن مثل الفوسفور والحديد والمغنيسيوم والبوتاسيوم التي تساعد على التحكم في معدل ضربات القلب وضغط الدم”.

5- الفراولة.. إكسير السعادة

تعتبر ديلاني أن الفراولة تستحق بطولة ويمبلدون وحدها فى الصحة، فالأبحاث الأخيرة أظهرت أنها ملكة فيتامين C المضاد للأكسدة، كما أنها مفيدة فى مواجهة تصلب الشرايين، وارتفاع ضغط الدم، بخفضها لنسبة الكوليسترول.

وتعتبر الفراولة غذاء رئيسياً لإصلاح الأنسجة والتئام الجروح، ومقاومة السرطان بقدرتها على إزلة سُمية بعض المواد المسرطنة، وعلاج بعض أنواع فقر الدم بواسطة حمض الفوليك والحديد، ولها دور فى تحسين المزاج ودفع الاكتئاب بتحفيزها لإفراز السيروتونين.

6- الحليب.. المُرطب الأفضل

كان الاعتقاد السائد بأن الماء أفضل شيء لترطيب الجسم، ولكن العلم يقول إن الحليب هو بطل الصحة الذى يُبقي الجسم رطباُ. فالتوازن الطبيعي للصوديوم والكربوهيدرات والبروتين هو ما يساعد الجسم على الاحتفاظ بالسوائل.
تقول ديلاني، “يحتوي الحليب على الكالسيوم، وهو أمر مهم لصحة العظام والأسنان، كما أنه مصدر جيد للبروتين الخالي من الدهون”.

7- الثوم.. سحر المذاق

ليس الثوم بطلاً من أبطال الصحة فقط لأنه يجعل مذاق الأطعمة أفضل، ولكن لاكتفائه من فيتامينات C وB والسيلينيوم، ومضادات الأكسدة. وأظهرت الدراسات أن الثوم له تأثير إيجابي في علاج ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية، كما أنه جيد لعلاج حب الشباب.

8- الزبادي.. صديق الجهاز الهضمي

فالزبادي هو بطل الصحة الذي يحتوي على بكتيريا حمض اللاكتيك، التي تساعد على دعم جهاز المناعة، والحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، والحماية من التسمم الغذائي وتقوية العظام.وهو مصدر قيم للبروتين، ووجبة خفيفة صحية ومفضلة توفر الشعور بالشبع، وتنصح ديلاني بتجنب إضافة السكريات إليه.

9- التفاح.. المنافس الأول للأطباء

كيف لا يكون التفاح بطلاً من أبطال الصحة وقد أظهرت دراسة أميركية العام الماضي أن الأشخاص الذين تناولوا التفاح بانتظام احتاجوا إلى كمية أقل من الأدوية والوصفات الطبية.

والتفاح غني بفيتامين C، ويحتوي على الألياف غير القابلة للذوبان، ما يجعله سبباً فى الحفاظ على أمعاء سليمة، كما أنه مهم في تنظيف الأسنان وحماية خلايا المخ من الزهايمر.

10- البطيخ الأحمر والشمام

يقي من السرطان لغناه بالمواد الكيميائية النباتية، وتدعيم صحة الجهاز المناعي، بما يحويه من فيتامين A، والبيتا كاروتين الذي يعمل كمضاد قوي للأكسدة. يحمي البطيخ الجلد من السموم والأضرار التي تؤدي إلى ظهور علامات الشيخوخة المبكرة، وفيتامين C وبوتاسيوم يعمل على استرخاء الأوعية الدموية، وتقليل ضغط الدم، ويزيد من تدفق الدم والأوكسجين إلى الدماغ، ما يؤدي إلى زيادة الشعور بالاسترخاء.

تعد الألياف الغذائية فيه عنصراً أساسياً لصحة الجهاز الهضمي، وتحسين صحة القولون والحماية من سرطانات القولون والمستقيم والأمعاء. لا يحتوي هذا النوع من الفاكهة على سعرات حرارية تقريبا، فكل 100 غرام من البطيخ الأحمر تحتوي على حوالي 24 سعرة حرارية فقط، ما يجعله مثالياً لتخفيف الوزن والمحافظة على الحيوية.