عالمي عربي

الأربعاء,8 يونيو, 2016
الحريري يتهم الأسد بأنه أكبر إرهابي وأنه صنع تنظيم «الدولة» وأخواته

الشاهد_ ردّ رئيس تيار المستقبل الرئيس سعد الحريري على كلام الرئيس السوري بشار الأسد حول إن القضاء على الإرهاب يتطلب جهداً دولياً مشتركاً بقوله على حسابه الخاص عبر «تويتر» «الأسد قال إنه يريد أن يحرّر كل شبر من سوريا من الإرهاب، وهو أكبر إرهابي، وهو من صنع داعش وأخواتها». وأضاف «من المؤكد أن الأسد يريد أن يشكر أسياده من إيران وحزب الله، والشيء الوحيد والأكيد هو أن الشعب سوف ينتصر عليهم جميعاً لأنه على حق».

وكان رئيس النظام السوري بشار الأسد عرض مع عضو مجلس الشيوخ الأمريكي السيناتور ريتشارد بلاك، الأوضاع في سوريا. وأشار إلى «أن الهجمات الإرهابية التي ضربت مناطق عدة من العالم، تثبت أن الإرهاب لا حدود له، وأن القضاء عليه يتطلب جهداً دولياً مشتركاً، ليس فقط على الصعيد العسكري، وإنما أيضاً على صعيد محاربة الفكر الوهابي المتطرف، الذي يغذي الإرهاب».

ورداً على الحريري أشار رئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب إلى أنه «على الحريري أن يعلم أن المجرمين هم الذين دفعوا المال لتخريب سوريا، والأسد وجيشه دافعوا عن أرضهم ووطنهم».

وأضاف وهاب في تصريح «لو يهتم سعد الحريري بموظفي «سعودي أوجيه» ومؤسساته الأخرى وبالحيتان المالية المحيطة به أفضل من حديثه عن سوريا واهتمامه بقضايا أكبر منه».

وتوجّه للحريري بالقول «لا يمكنك يا شيخ سعد التعويض عن الهزيمة البلدية بالحديث عن قضايا إقليمية».
كذلك، علّق أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين «المرابطون» العميد مصطفى حمدان على كلام الحريري قائلاً «نصيحة لوجه الله لسعد الحريري شو بدّك ببشار الأسد، خليك عم تلعب على مستواك، شوف كيف بدك تخلّص حالك من مصيبة أشرف ريفي والمقربين، وشوف كيف بدك تخلّص مع أهلنا لحرّضتن صبح ومسا ضد الشيعة، وهلق ما حدا رح يحميك إلا الثنائي الشيعي إلي بدن ياك ويلي ما رح يلاقوا أغبى منك زعيم لأهل السنّة بوجههم، وما تصدق إنو هني معك لأنك الاعتدال السني بوجه داعش، بلبنان ما في داعش ولا نصرة ولا غيرها».