سياسة

السبت,6 أغسطس, 2016
يوسف الشاهد: الإبقاء على عدد من وزراء الصيد وارد .. و ستكون حكومة سياسية تضم كفاءات وطنية

الشاهد_ أكّد رئيس الحكومة المكلّف، يوسف الشاهد، أنه يواصل دراسة مقترحات الأحزاب والمنظمات بخصوص هيكلة الحكومة المرتقبة، بهدف تشكيل فريق حكومي “متكامل وناجع”، وفق تعبيره.

وأكّد الشاهد، في تصريح إعلامي اليوم السبت 6 أوت 2016، أنه لم يقع الخوض بعد في مسألة الأسماء المقترحة لتولّي حقائب وزارية في الحكومة الجديدة، وأن هذا الموضوع سيتم التطرق إليه بعد الاتفاق على هيكلة الحكومة ومسألة دمج الوزارات وتقسيمها وهو ما يتطلب بعض الوقت.

ويخصوص إمكانية الإبقاء على عدد من وزراء حكومة الحبيب الصيد، أجاب الشاهد بأن الخيارين واردين.

وأضاف أن “حكومة الوحدة الوطنية ستكون سياسية كما ستضم كفاءات وطنية بعيدا عن أي محاصصة حزبية وفق ما نصّت عليه وثيقة قرطاج مع تشريك العنصرين النسائي والشبابي”.

كما شدّد على ضرورة أن تنطلق حكومته مباشرة في العمل للتجاوب مع انتظارات المواطنين وتطلعاتهم خاصّة الملفات العاجلة.