سياسة

الإثنين,18 يناير, 2016
يوسف الجويني : نور الدين بن عاشور لم يقدم ترشحه لرئاسة الكتلة وتم انتخابه رغم رفض اعضاء الكتلة

الشاهد_قال عضو مجلس نواب الشعب المستقيل من الاتحاد الوطني الحر يوسف الجويني أن سليم اليراحي يرغب في التخلي عن الحزب بطريقة تدريجية، مشيرا إلى أن اجتماع يوم السبت الماضي تناول امكانية دمج كتلة الاتحادالوطني الحر بنداء تونس، وهو ما رفضه الجويني لما فيه من تهميش للقواعد وللمكاتب المحلية.

 

 

واستنكر الجويني حالة الركود التي يعيشها الحزب بعد نهاية الانتخابات الرئاسية والتشريعية، إلى جانب القرارات وإصدار البيانات بطريقة فرديّة دون العودة إلى الكتلة والاكتفاء بنشرها على صفحته في الفايسبوك.

 

 

وأشار عضو مجلس نواب الشعب إلى مغادرته القاعة وقرار سليم الرياحي انتخاب رئيس كتلة جديد عوضا عنه، ليتم تعيين عضو المكتب السياسي للحزب نور الدين بن عاشور مكانه رغم عدم حضوره الاجتماع وعدم تقديمه لترشحه ودون رضا اعضاء الكتلة على حد تعبيره.