قضايا وحوادث

السبت,16 يوليو, 2016
يطمح لنيل جائزة أفضل صياد .. شاب نيوزيلاندي يستقيل من عمله ليطارد البوكيمون

الشاهد_ توم كوري (24 عاماً) أحد أشد المعجبين بلعبة “بوكيمون غو” التي اجتاحت العالم مؤخراً، وبعد أن استقال من عمله، قرر أن يسافر على مدى الشهرين القادمين في جميع أنحاء البلاد للبحث عن البوكيمون.

وكان توم يعمل في مقهى “هيبسكس كوست” في أوكلاند، عندما شعر أنه بحاجة إلى الاستقالة، ليصبح أفضل صياد بوكيمون في البلاد، ولن يتمكن من التركيز على هذا الهدف، دون أن يتفرغ له بشكل كامل، بحسب موقع أدويتي سنترال.

وفي كل صباح يحمل توم معه بعض القهوة والطعام، ويخرج باحثاً عن بوكيمون من مكان لآخر. وحجز العديد من الرحلات بالحافلة إلى مناطق متفرقة من نيوزلندا بشكل مسبق، وتمكن حتى الآن من التقاط 90 من أصل 151 بوكيمون في اللعبة الشهيرة.

ويقول توم: “أريد خوض هذه المغامرة، فأنا أعمل منذ حوالي 6 سنوات وأتوق للحصول على إجازة، ومنحتني لعبة بوكيمون غو فرصة لتحقيق هذا الحلم”.

وكان توم يمارس اللعبة ويصطاد المخلوقات الغريبة فيها خلال عطلة نهاية الأسبوع، لكنه وجد أن هذا الأمر مرهق للغاية، حيث ظل يلاحقها في إحدى المرات حتى الساعة الثالثة صباحاً، لكنه الآن يملك الوقت الكافي لإنجاز هذه المهمة والنوم في نفس الوقت بعد أن استقال من عمله.