عالمي دولي

الأحد,15 مايو, 2016
ويكيليكس: الرئيس البرازيلي الجديد “جاسوس” امريكي

الشاهد_ كشف موقع “ويكيليكس” عن وثائق جديدة حول ما يجري حاليا في البرازيل، تحديدا بشأن الرئيس المؤقت ميشال تامر.

وأوضحت الوثيقة التي أظهرها الموقع عمل تامر كعميل لصالح الاستخبارات الأمريكية وإمدادها بمعلومات عبر برقيات سرية.

وعرض الموقع وثيقة يرجع تاريخها إلى 11جانفي 2006 مدرجة تحت خانة “حساس” و “للاستعمال الرسمي فقط”، تظهر ملخص المحادثات التي أجراها تامر مع المسؤولين الأمريكيين وقتما كان لا يزال نائبًا عن حزب الحركة الديمقراطية البرازيلية.

ووفقا للوثيقة قال تامر للأمريكيين إن انتخاب الرئيس الأسبق لولا دي سيلفا عام 2002 أوجد أملا كبيرا لدى الشعب، لكنه أشار إلى أن رئاسته كانت مخيبة للآمال، ومن ثم كان حزب تامر يدرس إمكانية تقديمه شخصيا كمرشح للانتخابات الرئاسية عام 2006، مع إمكانية إجراء تحالف مع حزب العمال “اليساري” الذي ينتمي إليه دي سيلفا وروسيف.

وكان تامر قد تولى رئاسة البرازيل بشكل مؤقت عقب تصويت البرلمان بأغلبية الأصوات على إيقاف ديلما روسيف عن العمل لمدة 180 يوم لحين التحقيق معها في اتهامات بشأن قضايا فساد.

من جانبها اعتبرت روسيف حكومة تامر غير شرعية وأنها تعاني من مشكلة في التمثيل كما وصفته شخصيا بالـ “خائن”.