سياسة

الإثنين,23 نوفمبر, 2015
وليد جلاد : لقاء المكتب التنفيذي الاربعاء محاولة أخيرة لمنع انقسام النداء وكتلته

الشاهد_اعتبر النائب عن حركة نداء تونس وليد جلاد ،اليوم الاثنين 23 نوفمبر 2015 ٬ أن جلسة يوم الأربعاء التي طالب بعقدها النواب الـ31 مع المكتب التنفيذي للحزب٬ “ستكون محاولة أخيرة لمنع انقسام الحركة وكتلتها النيابية٬ معبرا عن”استغرابه لعدم إنجاز مبادرة رئيس النداء بالنيابة٬ محمد الناصر٬ في عقد هذا الإجتماع أمس الأحد.

 

 

و أضاف جلاد ٬ إن هذه المجموعة “تمد يدها لكل مبادرة توافقية”٬ لكنه اتهم المتمسكين بالهيئة التأسيسية من أنصار حافظ قايد السيسي بـ “الدكتاتورية الجديدة التي تعطل مسيرة الحزب٬ مقابل مشروع للإصلاح الوطني”٬ حسب تعبيره٬ في إشارة إلى شق محسن مرزوق.

 

 

و تابع النائب عن النداء، في ذات الصدد ،أنه “من غير المعقول٬ أن يعجز حزب نداء تونس على عقد اجتماع لقيادته وهياكله المختلفة”.