أخبــار محلية

الإثنين,2 نوفمبر, 2015
وقفة احتجاجية للمطالبة باطلاق سراح حاتم القرمازي

الشاهد _ طالبت عائلة الشاب حاتم القرمازي اصيل ولاية القصرين والذي تمكن مؤخرا من صناعة صاروخ يصل مداه الى 5 كلم وقفة احتجاجية تلتها مسيرة احتجاجية شارك فيها عدد من نشطاء المجتمع المدني جابت شارع الحبيب بورقية، باطلاق سراح الذي دخل في اضراب جوع منذ اكثر من اسبوع داخل السجن المدني بالقصرين, بعد ان اصدر في حقه حاكم التحقيق بالمحكمة المذكورة بطاقة ايداع بالسجن يوم ال28 من سبتمبر الفارط.

 

ورفع المشاركون في الوقفة عديد الشعارات من بينها “ادعموا العقول٬ والحرية للقرمازي “لا لمصادرة الحق في الابداع و التفكير” “سيب حاتم”، مشددين على ضرورة رفع المظلمة المسلطة على حاتم القرمازي، وتكريمه واحتوائه والاستفادة من ابتكاراته في الحرب على الارهاب، بدل معاقبته بمحاصرة ابداعه ورميه في السجن بلا تهمة.

والدة القرمازي: “ولدي مشدود على التفكير والموهبة ولازم يخرجوه “

 

وأكدت والدة حاتم القرمازي لموقع الشاهد خلال مشاركتها في الوقفة أن ابنها صانع الصاروخ الحربي بالقصرين المضرب عن الطعام بعد ايقافه منذ أكثر من شهر على خلفية نشر صورة له مع الصاروخ الذي صنعه على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، قام بعمل علمي تجريبي وسبق أن تقدّم بطلب للسلطات لتمكينه من البحث وتطوير البحوث التي يقوم بها إلاّ أنّه لم يتلق أيّ إجابة.

وأكدت أنّه لم يتمّ بعد معرفة التّهم الموجّهة إلى ابنها الذي يمر بوضع صحي حرج، بعد صدمة ايقافه عندما كان في انتظار دراسة مطالبه التي تقدم بها لاستغلال مهاراته إلى مصالح وزارة الداخلية او الدفاع الى حد الايام الاخيرة، مشيرة الى أن حاتم بدأ في التحضير لعملية اطلاق صاروخ بضواحي القصرين لتأكيد قدراته ولفت نظر السلط المسؤولة الى براعته في صنع الاسلحة.

وطالبت والدة حاتم القرمازي مجلس نواب الشعب ورئيس الحكومة ورئيس الدولة بالتدخل لاطلاق صراح ابنها الموقوف، مؤكدة أنه كان العائل الوحيد لعائلتها التي تعيش ظروف اجتماعية صعبة.

يذكر أن السلطات الأمنية قامت بايقاف القرمازي بعد صنعه صاروخا يصل مداه إلى 5 كلم، والذي أكد في تصريحات سابقة له أنه قادر على صنع كل الاسلحة من جميع الانواع والعيارات ( مسدسات – بنادق – رشاشات ..) والمتفجرات والالغام والاحزمة الناسفة والحقائب والاقلام المتفجرة عن بعد بل والصواريخ ذات المدى القريب والمتوسط وأنه لا يطلب الا تمكينه من فرصة افادة بلادي عن طريق تبني وزارة الداخلية أو وزارة الدفاع لي ولم لا بعث نواة لصناعة الاسلحة قد تتطور مع مرور الوقت لتصبح صناعات حربية خصوصا أن وزارة الداخلية اجرت له اختبارات على ايدي خبراء بثكنة بوشوشة ابهروا خلالها بامكانياته وبالتصاميم التي قدمها لهم، وفق تعبيره.

12187693_154462284908066_8633921157933782197_n 12191740_154462024908092_7928312120643715663_n 12191825_154462134908081_6621668823422016901_n 12208789_154462431574718_7731100981956239359_n



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.