أخبــار محلية

الثلاثاء,28 يوليو, 2015
وزير الفلاحة يدعو الى الترفيع في التسعيرة الحالية للماء الصالح للشراب

الشاهد_دعا وزير الفلاحة والصيد البحرى والموارد المائية سعد الصديق، إلى ضرورة مراجعة التسعيرة الحالية للماء خاصة وأنها لا تغطّي كلفة الإنتاج.

واعتبر الصديق على هامش اجتماع المجلس الوطني للمياه الذي انعقد مؤخرا أن التسعيرة في تونس ضعيفة مقارنة بدول أخرى مقابل نقص الوعي في استغلال الماء لدى المواطنين وإهدار كميات وفيرة منه.

وأوضح سعد الصديق أن الشركة تزوّد حوالي 91.2 في المائة من سكان البلاد بأقل من 52 دينارا في الثلاثية الواحدة أي ما يعادل 600 مليم في اليوم، مشيرا الى ان محطة تحلية مياه البحر بجزيرة جربة ستدخل حيز الاستغلال في صيف 2016، بكلفته 157 مليون ديناراّ، معتبرا أن هذا المشروع سيمكن من القضاء على مشكل التزود بالماء في هذه المنطقة بطاقة تقدّر بـ 50 ألف متر مكعبا من الماء في اليوم ستتزود بها جزيرة جربة وجرجيس إضافة إلى مدينة مدنين.

كما أعلن عن انطلاق أشغال مشروع محطة تحلية مياه البحر بالزارات من ولاية قابس خلال سنة 2016 على أن تنتهي مرحلة إنجازها وتدخل حيز الاستغلال سنة 2019 لتغطّي حاجيات الجنوب الشرقي من الماء الصالح للشرب، مشيرا إلى أن الوزارة بصدد البحث عن مصادر تمويل لهذه المحطة التي تقدّر كلفتها الجملية بحوالي 189 مليون دينارا، مضيفا أنه سيتم استكمال مشروع تزويد 210 آلاف ساكن في الوسط الريفي في ولاية جندوبة بالماء الصالح للشراب في موفى شهر مارس 2016 وتبلغ كلفة هذا المشروع 84 مليون دينارا.