سياسة

الجمعة,19 فبراير, 2016
وزير الطاقة و المناجم: لن اخفي شيئا و سأكشف جميع المعطيات حول العقود المبرمة مع الشركات الأجنبية

الشاهد_قال وزير الطاقة والمناجم منجي مرزوق امام لجنة الصناعة والطاقة والثروات الطبيعية والبنية الأساسية والبيئة بمجلس نواب الشعب بأنه لن يخفي شيئا، وبأنه سيكشف لهم جميع المعطيات المتعلقة بكل العقود الطاقية المبرمة مع الشركات الأجنبية، وأعلمهم أنه سيقع قريبا تنظيم يوم مفتوح حول «أين البترول؟» ليقع خلاله استعراض كل المعلومات المتصلة بقطاع الطاقة.

 

وللإشارة، تمت دعوة الوزير في إطار نقاش اللجنة مشروعي القانونين المتعلقين بالمصادقة على الملحق عدد 3 المنقح للاتفاقية وملحقاتها الخاصة برخصة البحث عن المحروقات التي تعرف برخصة “مدنين” المتأتي منها امتياز استغلال «الفرانيق» وعلى الملحق عدد 4 المنقح للاتفاقية وملحقاتها الخاصة برخصة البحث عن المحروقات التي تعرف برخصة “دوز” المتأتي منها امتياز استغلال “باقل”.

 

وعبر الوزير عن التزام الوزارة بكل ما يمليه القانون المنظم للقطاع وبكل ما نص عليه الدستور، وقال “نعم حدثت اخلالات، إذ أنه لم يقع طلب التمديد في الموعد، والمطلوب اليوم من مجلس نواب الشعب أما الموافقة على التمديد او الرفض ليتم فتح طلب عروض جديد».

 

ونبه النواب أنه في صورة عدم التمديد قد تلتجئ الشركات الأجنبية للتحكيم الدولي وأكد استعداده للذهاب في إعلان طلب عروض جديد في صورة عدم مصادقة مجلس نواب الشعب على عدم التمديد. وكرر أنه سيطبق القرار الذي سيتخذه مجلس نواب الشعب.

 

وقال ان الهدف من القدوم إلى اللجنة هو إيجاد حل للإطار القانوني المنظم للعقود النفطية.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.