إقتصاد

الجمعة,30 أكتوبر, 2015
وزير الصناعة: تسجيل تطور بـ 6 % في الاستثمارات الخارجية هذا العام

الشاهد _ أكد زكرياء أحمد وزير الصناعة والمناجم والطاقة أن هذه الصناعة متطورة في تونس حيث تضم 372 مؤسسة لصناعات الكابلات على مختلف أنواعها منها 242 مؤسسة مصدرة بالكامل .

وأضاف أن بيانات سنة 2014 أكدت تحقيق القطاع عائدا بـ 4.7 مليون دولار أي ما يناهز 8.3 مليار دينار منها 31 % متأتية من التصدير .

وعبر الوزير خلال انطلاق فعاليات الدورة الحادية عشرة لمؤتمر مصنعي الكابلات العربية حول ترشيد استهلاك الطاقة في العالم العربي بحضور أكثر من سبعين مشاركا من مصنعي النحاس والألمنيوم والبلاستيك، على أهمية هذه الصناعة في تونس التي تعد متميزة مما جعلها إستراتيجية نظرا لكونها من القطاعات الواعدة خاصة بعد التموقع الجيد لعدد من الصناعات ذات العلاقة بقطاع السيارات ومكونات الطائرات. مبرزا ما تم تحقيقه في هذه السنة من تحسن في الاستثمار الخارجي بتونس الذي تطور مقارنة مع العام الماضي بــ 6 % كان نصيب الصناعات منها 20 % من جملة الاستثمارات الخارجية في البلاد. ودعا بالمناسبة إلى مزيد تطوير الاستثمار الأجنبي والمحلي في داخل البلاد خاصة بالمناطق ذات الأولوية التي تعمل الحكومة على إعطائها الأولوية .

وكانت مساهمة صناعات الكابلات والأسلاك التونسية التي تضم 71 مؤسسة توفر 1.3 مليار دينار أي ما يساوي 45 % من إجمالي صادرات القطاع الموجهة خاصة إلى أوروبا وعدد من دول العالم.

.ويمثل المؤتمر الحادي عشر فرصة لممثلي وزارات الكهرباء في العالم العربي وممثلي الشركات العاملة والموردين والمصنعين للتباحث في شؤون هذه الصناعة الحيوية وسيكون المؤتمر على مدى يومين ورشة لتناول العديد من المشاغل الحيوية للصناعة وتطويرها خاصة في علاقاتها بالطاقة.