سياسة

الثلاثاء,8 مارس, 2016
وزير الشباب و الرياضة يستقيل من الاتحاد الوطني الحر

الشاهد_أكّد وزير الشباب والرياضة ماهر بن ضياء استقالته “نهائيا” من الاتحاد الوطني الحر.

 

وأوضح بن ضياء في تصريح اعلامي اليوم الثلاثاء 8 مارس 2016 أن الاستقالة تأتي على خلفية التصريحات الأخيرة لسليم الرياحي رئيس النادي الافريقي ورئيس الاتحاد الوطني الحر الذي نعت وزير الشباب والرياضة والقيادي بالوطني الحر بـ”الجبان” على إثر مباراة النادي الافريقي والنجم الساحلي.

 

وقال: ” الاستقالة جاءت بسبب الاساءة لشخصي.. ولا أرضى لنفسي الانتماء لحزب يعبث بأبنائه بتلك الطريقة.. ولا أقبل نعتي من قبل الرياحي أو غيره بمثل تلك الأوصاف.. وأين الجبن؟.. فعندما استوجب إعفاء مدير عام الرياضة ومندوب قابس وغيرهم قمت بذلك..أي ملف فساد ولو كان عليّ أقوم بفتحه”.

 

كما قال انه من حق الرياحي أن يدافع على فريقه دون الإساءة لشخصه.

وأشار إلى أنه أذن منذ ديسمبر الماضي بإجراء تفقد على التصرف الاداري والمالي لجامعة كرة القدم، مؤكّدا أنه لم يتلق أي ملف فساد للجامعة التونسية لكرة القدم وقرر أن يؤجل الإعلان عن نتائج التفقد السنوي لما بعد انتخابات الجامعة كي لا يعتبر تأثيرا على حسن سيرها.

 

وأضاف: ” مستحيل أن أرض بالذل وبالمهانة”.

ومن جهة أخرى، قال انه أعلم صباح اليوم رئيس الحكومة الحبيب الصيد بالموضوع ووجه له نسخة من الاستقالة من الحزب.

 

وعن إمكانية مطالبة سليم الرياحي بإقالته من منصبه الوزاري على اعتبار أن التعيين في ذلك المنصب كان لانتمائه لأحد أحزاب الائتلاف الحاكم، فقال ان القرار الأول والأخير يبقى لرئيس الحكومة.

 

وفي ما يلي نص استقالة ماهر بن ضياء من الوطني الحر:

استقالة نهائيا من الحزب الذي تشرفون على رئاسته

 

إني الممضي أسفله ماهر بن ضياء أقدّم استقالتي نهائيا وذلك لاختلاف وجهات النظر بيني وبينكم وللإساءة إليا والمس من كرامتي عبر مختلف وسائل الاعلام.

 

مع تمنياتي لكل نواب الحزب ومناضليه بالنجاح والتوفيق مذكرا إياهم بأن خدمة تونس وتطبيق القانون والولاء لها دون غيرها سيظلّ شعاري في الحياة مادمت متحملا لأي مسؤولية..”



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.