سياسة

الأربعاء,20 أبريل, 2016
وزير الشؤون الدينية يقترح إحداث مصرف تُجمع فيه أموال الزكاة لخلاص ديون الدولة ودفع عجلة التنمية

الشاهد_ قال وزير الشؤون الدينية محمد خليل حول مدى مساهمة أموال الزكاة في “القضاء على البطالة وضخ السيولة”.

وأكّد الوزير في تصريح صحفي اليوم الاربعاء 20 افريل 2016 أنه سيتم دراسة هذه المسألة من قبل أهل الاختصاص والإقتصاد والإحصاء حيث اقترح تكوين لجنة فقهية شرعية علمية تؤصل لهذه المسألة.

كما أوضح أن النص القرآني حدد لمن يجب اخراج الزكاة ومن بين هؤلاء الغارمين أي المديونين واليوم مؤسسات الدولة مديونة ولهذا يجب النظر في امكانية أن تدفع الزكاة لخلاص الديون المتجهة في اتجاه شرعي، كخلاص ديون الدولة والمؤسسات والعائلات المعوزة وكذلك الموظفين.

وأضاف أنه يمكن إحداث مصرف للغارمين يجمع فيه أموال الزكاة ويهدف لخلاص الديون من ذلك ديون الدولة والبلديات وهو ما سيساعد على دفع عجلة التنمية.