رياضة

الثلاثاء,24 مايو, 2016
وزير الرياضة : المعتدون على الطرابلسي يستحقون الشطب

الشاهد_ قال وزير الرياضة ماهر بن ضياء، امس الاثنين، إن من تورط في الاعتداء على الحارس يوسف الطرابلسي يستحق عقوبة الشطب مدى الحياة من النشاط الكروي.

وتوجه الوزير بصحبة رئيس اللجنة الأولمبية محرز بوصيان، الى المستشفى التي كان يرقد فيها حارس مستقبل المرسى للاطمئنان عليه.

وقال بن ضياء: “شيء مؤسف ان نرى في ملاعبنا مثل هذه التصرفات، التي تضرب بالروح الرياضية عرض الحائط، اعتقد ان من تورط في الاعتداء على الطرابلسي يستحق عقوبة الشطب مدى الحياة من النشاط الكروي”.

وطالب رئيس مستقبل المرسى حمودة الوزير، بتوقيع عقوبة الشطب مدى الحياة ضد المتورطين في واقعة الاعتداء على الطرابلسي.

وقال الوزير: “ما عشناه امس في ملعب باردو بعيدا كل البعد عن كرة القدم، مشاهد مؤسفة يندى لها الجبين كادت تودي بحياة حارسنا، اعتقد ان المسؤولين عن كرة القدم التونسية مطالبون اليوم أكثر من أي وقت مضى باتخاذ قرارات رادعة جريئة تجاه اعمال العنف وتوقيع عقوبة الشطب مدى الحياة على كل من يثبت تورطه في الحادثة”.

وأضاف: “بالنسبة إلينا كإدارة اعددنا ملفا يتضمن التقرير الطبي لحالة حارسنا مع الصور واللقطات التلفزيونية لواقعة الاعتداء، وهذا الملف سنقدمه للقضاء التونسي حتى يتخذ القرارات المناسبة”.

يذكر ان الجامعة التونسية لكرة القدم ستعقد اليوم الثلاثاء اجتماعا طارئا لدراسة ملف حواقعة الاعتداء على حارس المرسى، كما ستبتّ الرابطة التونسية لكرة القدم غدا في هذا الملف بعد ان تستمع للاعبي الملعب التونسي المتورطين في الواقعة.