سياسة

الثلاثاء,1 ديسمبر, 2015
وزير الداخلية يمنع تنفيذ المسيرة التضامنية لنداء تونس

الشاهد_قال المكلف بالعلاقات مع الإعلام في وزارة الداخلية وليد اللوقيني، انه تقرر إلغاء مسيرة “الصمود” التضامنية لقيادات وقواعد نداء تونس المزمع تنفيذها مساء اليوم الثلاثاء 1 ديسمبر 2015 بشارع الحبيب بورقيبة باتجاه شارع محمد الخامس أين وقع الهجوم الإرهابي الأخير على حافلة الأمن الرئاسي والذي راح ضحيته 12 شهيدا من أبناء المؤسسة الأمنية وجرح 24 من بينهم 4 مدنيين.

أكد اللوقيني أن قانون حالة الطوارئ يمنع التجمع والتجمهر والاحتجاجات والمسيرات السلمية، مشدّدا على ضرورة تفهم الموقف الأمني والعمل على عدم تجاوز القانون ومراعاة الوضع العام للبلاد.

 

 

 

وكانت قيادات نداء تونس وقواعد الحزب المحسوبة على شق حافظ قائد السبسي قد دعت، في وقت سابق، الى تنفيذ مسيرة اليوم الثلاثاء غرة ديسمبر، لوضع أكاليل الزهور بموقع التفجير الإرهابي تنديدا بالحادث ودعما للمؤسسة الأمنية ونظيرتها العسكرية. كما أقرت القواعد ذاتها يوم 10 ديسمبر الجاري لتنفيذ مسيرة “غضب” تزامنا مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان