سياسة

الأحد,5 يونيو, 2016
وزير الداخلية: عقد مؤتمر حزب التحرير من شأنه الإخلال بالأمن العام لاسيما وأن البلاد في حالة طوارئ

الشاهد_ أكد وزير الداخلية، الهادي المجدوب، أن “الوضع الأمني في تونس مستقر”، وأن “الوحدات الأمنية في جاهزية كاملة ويقظة تامة، استعدادا للفترة الصيفية التي تتسم بالحساسية، وتتطلب تحضيرات لمجابهة التهديدات الإرهابية المحتملة، التي تتصاعد في شهر رمضان، فضلا عن الاستعدادات لفترة العطل والامتحانات”.

وتعليقا على قرار منع حزب التحرير أمس السبت من عقد مؤتمره بقصر المؤتمرات بالعاصمة، اعتبر الهادي المجدوب أن “القرار نابع من تقديرنا للوضع، إذ أن تنظيم هذا الحدث، من شأنه الإخلال بالأمن العام، لاسيما وأن البلاد في حالة طوارئ”، موضحا أنه “لم يتم إعلام وزارة الداخلية بقرار المحكمة الادارية بتوقيف قرار المنع”.