وطني و عربي و سياسي

الإثنين,2 مايو, 2016
وزير الخارجية السعودي .. سنبذل جهودنا لضمان انتقال سياسي لا يشمل بشار والتهدئة يجب أن تشمل كل سوريا

الشاهد_ قال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، الاثنين، إن بلاده تبذل كل جهد لضمان انتقال سياسي في سوريا لا يشمل الرئيس الحالي بشار الأسد، مشيرا إلى أن التهدئة يجب أن تشمل كل المناطق السورية.

وأعرب الجبير عن أمله في أن تكون المباحثات بين المبعوث الدولي، ستافان دي ميستورا، ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو مثمرة، وأن تكون دافعة لاستكمال مباحاثات السلام السورية.

وأشار إلى ضرورة تنفيذ مقررات جنيف، مطالبا بأن تشمل الهدنة كافة مناطق البلاد، وأن ما يجري في حلب يعد “عملية إجرامية” ينفذها بشار الأسد.

وفي وقت سابق، حمل الجبير الرئيس السوري المسؤولية عما يحدث في مدينة حلب، مؤكداً أن الأسد وحلفائه لن يفلتوا بفعلتهم.

وقال الجبير، عقب لقائه نظيره الأميركي جون كيري في جنيف، إن ما يجري في حلب يعد انتهاكا للقوانين الإنسانية ولقرار مجلس الأمن رقم 2254 ولاتفاق وقف الأعمال العدائية.