عالمي دولي

الجمعة,15 أبريل, 2016
وزير الخارجية الأمريكي: المقاتلات الروسية استفزتنا وكان بإمكاننا إسقاطها

الشاهد_ شجب وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الخميس مواجهة عسكرية في بحر البلطيق، وصفتها الولايات المتحدة بهجوم مصطنع من طائرتين حربيتين روسيتين على مدمرة تابعة لبحريتها، وقال إن ذلك كان عملا خطيرا واستفزازيا.

وقال كيري في مقابلة مع محطة (سي.إن.إن) إسبانيول وصحيفة ميامي هيرالد: “ندين مثل هذه التصرفات. إنها تنم عن تهور. إنها استفزازية… وخطيرة. وبموجب قواعد الاشتباك كان يمكن إسقاط (الطائرتين).”

وأضاف: “عليهم أن يفهموا أن هذه ممارسات خطيرة وأن الولايات المتحدة لا يرهبها شيء في أعالي البحار. ننقل للروس مدى خطورة ما حدث وننقل لهم أيضا أملنا في ألا يتكرر هذا أبدا.”

وقال مسؤول أمريكي الأربعاء إن الرحلات المتكررة للقاذفات من طراز سوخوي 24 التي حلقت أيضا قرب السفينة الأمريكية دونالد كوك في اليوم السابق، كانت قريبة لدرجة أنها أحدثت استنفارا في عرض البحر.

وأضاف المسؤول أن الواقعة كانت الأخطر في الذاكرة بين خصمي الحرب الباردة السابقين، على الرغم من أن الطائرات لم تحمل أي أسلحة ظاهرة.