أخبــار محلية

الإثنين,15 فبراير, 2016
وزارة الداخلية توضّح حول أحداث المساترية اليوم

الشاهد_تعمّد حوالي 300 شخصا مساء اليوم 15 فيفري 2016 غلق الطريق الجهوية عدد 82 الرابطة بين ولايتي صفاقس والمهدية على مستوى منطقة المساترية وذلك بإشعال إطارات مطاطية ورشق الوحدات الأمنية بالمواد الصلبة والزجاجات الحارقة “مولوتوف” واستعمال بنادق الصيد وذلك حسب بيان لوزارة الداخلية.
وأضاف البيان أن وحدات الحرس الوطني حاولت عديد المرات إقناع المحتجين بالتفرق وفتح الطريق ولكن الاعوان اضطروا لإستعمال الغاز المسيل للدموع والطلق الناري الصوتي المطاطي.
وفي منطقة العامرة المحاذية للمساترية اضطر أعوان شرطة المكان لإطلاق النار في الهواء على خلفية محاولة محتجين دهس رئيس مركز الشرطة.
وللإشارة فإن المحتجين يتعمّدون غلق الطريق المذكورة على خلفية وفاة أحد متساكني الجهة بالسجن المدني بالمهدية حيث كان يقضي عقوبة سجنية إثر تورطه سابقا في قضية سرقة.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.