سياسة

الأحد,19 يوليو, 2015
وزارة الخارجيّة: المعطيات تشير إلى إقدام حسام السعيدي على الإنتحار

الشاهد_أكد الناطق الرسمي باسم وزارة الشؤون الخارجية مختار الشواشي أنه تم العثور على جثة المدون التونسي والناشط في المجتمع المدني حسام السعيدي في أحد أحياء العاصمة الجزائرية مساء يوم الخميس 16 جويلية 2015.

وقال مختار الشواشي إن السفارة التونسية في الجزائر تجندت لمتابعة الموضوع.

وأضاف الشواشي إن والد حسام السعيدي أبلغ المصالح المعنية في السفارة التونسية بالجزائر أن ابنه له بعض المشاكل النفسية.

ولاحظ مختار الشواشي أنه وحسب التقارير الأولية لمصالح الشرطة الجزائرية فإنه يبدو أن المسألة تتعلق بعملية انتحار على حد تعبيره.

يُذكر أن حسام كان أعلن على الصفحته الرسمية على الفايسبوك أنه تلقى تهديدات بالقتل.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.