رياضة

الخميس,24 مارس, 2016
وديع الجريء:تمّ وضع خليّة فنيّة لمتابعة اللاعبين التونسيين في أوروبا

الشاهد_أكّد رئيس الجامعة التونسيّة لكرة القدم وديع الجريء اليوم 24 مارس 2016 أنّ لاري عزوني وأنيس البدري الذين تكوّنا في فريقين أوروبيين، تأهّلا للعب بقميص المنتخب الوطني.

وأعلن رئيس الجامعة أنّه تمّ وضع خليّة فنيّة صلب الجامعة التونسيّة لكرة القدم لمتابعة المواهب التونسيّة الشابة الذين تلقوا تكوينا في فرق أوروبيّة، متابعا أنّ هذه الخليّة بصدد متابعة عدد هامّ من اللاعبين ومنهم من ارتدى قميص أحد المنتخبات الأوروبيّة الأقلّ من 19 سنة.

وبيّن الجريء أنّ مديرين فنيين سيقع تعيينها من طرف الجامعة، الأوّل سيهتمّ بمنتخب الأكابر والثاني سيشرف على منتخبات الشبّان، قائلا إنّه سيقع الاختيار على لاعبين سابقين لهاذين المنصبين.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.