سياسة

السبت,9 أبريل, 2016
“وثائق بنما “تكشف عن تورّط المترشح السابق للانتخابات الرئاسية سمير العبدلي

الشاهد_  بعد محاملات القرصنة التي شهدها موقع انكفادا طيلة الاسبوع المنقضي اثر نشره لتسريبات بنما تمكن الموقع أخيرا اليوم من كشف تورط المترشح للانتخابات الرئاسية سابقا سمير العبدلي في فضيحة ‘وثائق بنما’ .

وأكد التقرير الثالث لانكفادا منذ بداية أوراق بنما امتلاك سمير العبدلي لشركة مع توفيق بن جديد نجل الرئيس الجزائري السابق، وذلك استنادا لوثيقة صادرة عن الفرع السويسري ‘ HSBC’ سنة 2007. وأكدت الوثيقة امتلاك بن جديد لقيمة 60 بالمائة من أسهم الشركة فيما يمتلك العبدلي 40 بالمائة.

وقد ذكر اسم سمير العبدلي في تقرير ‘سويس ليكس’ الذي نشرته جريدة لومند الفرنسية سنة 2015 الذي كشف أن رجال أعمال قاموا بفتح حسابات بنكية سرية في سويسرا وقد أذنت النيابة العمومية بفتح تحقيق في الغرض.

وبالنسبة لأوراق بنما فإن اسم سمير العبدلي يظهر سلسلة من التوافقات المالية واشتراء الأسهم وبيعها واشتراء الشركات واحداثها . وعند مكافحته بهذا المعلومات من قبل فريق إنكفادا يتمترس سمير العبدلي بخط دفاع واحد مفاده أنه محام وأنه يضظر خدمة لحرفائه أن يقوم بهذه الاجراءات والأعمال كما أنه لا يعتبر ما قام بها لا تهربا ضريبيا ولا غسيل أموال بل مجرد تسهيلات …لاحداث شركات لحرفائه.

ويشار إلى أن سمير العبدلي محام وخبير في القانون الدولي، وقد قدم ترشحه للانتخابات الرئاسية سنة 2014 .