أخبار الصحة

الأربعاء,18 مايو, 2016
واشنطن: تخصيص 1,1 مليار دولار لمكافحة زيكا

الشاهد_ صوت مجلس الشيوخ الأمريكي الثلاثاء، على تخصيص مبلغ 1,1 مليار دولار كأموال طارئة لمكافحة فيروس زيكا، ما يمهد لمعركة في مجلس النواب الذي يهيمن عليه الجمهوريون، والذي لا يريد أن يتعدى المبلغ 622 مليون دولار.

وجاء تصويت مجلس الشيوخ بعد 3 أشهر من طلب البيت الأبيض من الكونغرس، تخصيص مبلغ 1,9 مليار دولار لإجراء أبحاث والوقاية من المرض التي ينقله البعوض، مؤكداً مخاوفه من المرض السريع الانتقال، والذي يتسبب في عيوب خلقية لدى المواليد الجدد في البرازيل.

وتم سحب مبلغ 589 مليون دولار من الأموال، التي خصصتها الحكومة الأمريكية لمكافحة مرض إيبولا.

ولا يوجد لقاح للوقاية من مرض زيكا الذي ينتشر في نحو 50 بلداً ومنطقة، من بينها بورتوريكو والجزر العذراء الأمريكية وساموا الأمريكية.

وحذر خبراء من انتقال المرض إلى الولايات المتحدة هذا الصيف.

ولم يكن هذا الفيروس الذي رصد للمرة الأولى قبل 60 سنة، يتسبب بمشاكل صحية كبيرة من قبل، وكانت حالات الإصابة به نادرة وأعراضه بسيطة، لكنه راح يتفشى منذ العام 2007، مسبباً مشاكل خطرة، مثل حالات صغر الرأس عند الأجنة، ومتلازمة “غيلان باريه” العصبية، التي قد تتسبب بالشلل عند البالغين.

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت في فيفري فيروس زيكا حالة صحية طارئة على المستوى العالمي، في ظل انتشار الفيروس بسرعة كبيرة في أمريكا الجنوبية، لا سيما في البرازيل.