أحداث سياسية رئيسية

الثلاثاء,21 يوليو, 2015
هناك رغبة في تحويل مجلس نواب الشعب الى مجرد مومياء جامدة لا تعبر عن إرادة الشعب

الشاهد_قال رئيس كتلة حركة النهضة وعضو لجنة التشريع العام بمجلس نواب الشعب نور الدين البحيري في تصريح للشاهد ان مشروع قانون الإرهاب وتبييض الأموال يحظى بدعم اعضاء لجنة التشريع العام مع بعض التحفظات من طرف بعض الجهات الممثلة في اللجنة.

وأشار البحيري في اتصال مع الشاهد إلى إنه ستتم إحالة هذا المشروع على الجلسة العامة وفتح باب التعديلات مضيفا إنه يتوقع عدم وجود العديد من مطالب التعديل التي لن تكون جوهرية بل تتعلق ببعض التفاصيل البسيطة.

وأكد رئيس كتلة حركة النهضة أنه يتمنى أن يحضى المشروع بعد الجلسة العامة بالمصادقة في الاجال التي تم الإعلان عنها والمحددة ب 25 جويلية الجاري حتى يقدم المجلس رسالة انه يقوم بدوره وواجبه في التشريع والدفاع عن مشاكل المواطنين بكل قوة ومسؤولية.

وأضاف البحيري ان المجلس مصر على إعطاء مكانة للعامل التشريعي والنقابي للمواطنين في وقت تعود الناس على البرلمان الصوري مؤكدا رغبة النواب في برلمان يجسد معاني السلطة التشريعية المبلورة في دستور الثورة.

وأكد البحيري ان الدور الإيجابي للبرلمان تجسد من خلال طرح العديد من القضايا وإصدار قوانين والاشتغال صباحا مساء في جلسات ليلية خاصة خلال شهر رمضان حتى الساعة الرابعة والخامسة صباحا، مشيرا إلى ان ذلك مثل سببا للتهجم على المجلس.

وأضاف البحيري انه يخشى ان تكون الهجمات على المجلس اعمالا غير عرضية وتعبر عن موقف مؤكدا ان هناك من طالب باقتصار عمل المجلس على المصادقة على مشاريع القوانين التي تتقدم بها الحكومة دون القيام بالتعديلات الضرورية من ذلك مثلا قرار الهيئة المؤقتة لمراقبة دستورية القوانين الذي يلوم على المجلس حقه في تعديل القوانين.

وأشار البحيري إلى أن هناك رغبة في تحويل مجلس نواب الشعب الى مجرد مومياء جامدة لا تعبر عن إرادة الشعب.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.